أكتبك ..! بقلم وعد الشابي من تونس.

أكتبك أحرف و كلمات
كما تحلو لي و كما تجول في نفسي
كما تجول بخاطري …
أكتبك أنفاسا و أزواج أحاديث
أكتبك شعرا و نثرا
أكتبك و أكتب لك و لاجلك
أكتبك طقوسا ، لا قيود تمنعني
أكتب و أكتب و تمحي الذكريات حروفي
أكتب لك رسائل على ورق البردي
لننتقل عبر التاريخ و نتجرد من العقلانية
اللامحدودية و اللاعقلانية جزء من معاجمي
حين أكتبك أتحرر من قيود حاضري لأتسابق مع سويعات مستقبلي البعيد
أتخيلك أسطورة بما تحمله الكلمة من معنى
عندما أكتبك تنحني حروفي تعظيما لك
حين أكتبك تتوقف المجرات حولي عن الدوران , تتوقف الدقائق و تتوقف الساعات
حين أكتبك يتوقف الزمن و يتولى قلمي القيادة كي يعبر عن إرادتي في الصمود
أكتبك بألف حرف و بألف كلمة
أكتبك بكل جوارحي بكل معاني الحنين و الاشتياق
أكتبك زهرا في بساتين قلبي
أكتبك نجما في ذاكرتي أكتبك مدائن و بحار
أكتبك بخيالي المتواضع يا نفسي
أكتب نفسي كما لا أرى نفسي
أكتب نفسي كما أريد أن تكون نفسي
فعذرا لنفسي عذرا شديدا
لاني لم أكن كما تريد نفسي أن تكون يوما
كنت كما يريدني العالم حولي أن أكون
لهذا قررت ان أكتب لنفسي إعتذارا رسمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*