إلى آخر موجة زرقاء! بقلم الشاعرة إيمان بوطريعة من الجزائر.

Aucune description disponible.

فلتمض أيها البحر
إلى حيث تغفو عيون السماء
كل الكلام المرقع عن وثباتها كان سدى
عينان آثمتان بالفطرة
تبالغان في افتعال الألم غير الضروري
تختلسان من غبار النجمة الشمالية السحري
وتنثرانه بريقا لا نهائي
أيها البحر
ها أنذا أقف أمامك دون ظل
أشتهي نفيا رحيما
ها أنذا أطالب بتجميد كل حسابات القبل المغدورة من طرف الآه
أطالب بوتين قلب شاذ لا يقاس عليه الوجد
أطالب بمسودات كل الوجوه التي فرطت في ملامحها المرتخية
يا قبلة في بحثها عن شفاه لفظتها خرافة وتأويل
يا قلبا قد من دبر
يا عيونا تبعثرت نظراتها على بطاقة بريدية بلا عنوان
يا أيها البحر
لا زلت أقف أمامك دون ظل
أشتهي نفيا رحيما
إلى آخر موجة زرقاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*