لبيّكَ جبلُ العربِ..! بقلم الشاعرة مرام صافي الطويل من سوريا.

تعالَ لأُسمِعكَ يا طائِرَ البانِ
قصيدةً خطَّها قلمي و ألواني
*******
أرضي التّي كانت أرضُ السّلِّم والأمانِ
باتَت للخرابِ والحرب عنوانِ
*******
عمَّ الخوفُ في أرجاءِ أماكِنها
وزالَ بفضلِ رجالها الشُّجعانِ
*******
بساتِينُها الخضراءُ المرزوعةُ
ارتوت بدماءِ أبطالها الشّبانِ
*******
وطيورها المُحلِّقةُفي السَّماءِ مثلُكَ
ماتت مضجَّعةً برصاصِ العدوانِ
*******
تَبدلت أهازيجُ الفرحِ فيها
إلى ألمٍ و دموعٍ و أحزانِ
*******
خُذْ أوراقَ أحلامي وطِرْ بها
علَّ دموعي تَكُفُ الفيضَ من أجفاني
*******
وقلْ هذهِ الأرضُ مهدٌ لسلطانِ
لن تركع أبداً طول الأزمانِ
*******
صخرةٌ تحطمَت على أعتابها
خُطَطُ و مرادُ الطغيانِ
*******
أرضٌ كانت نساؤها تحملُ السلاحَ
و تساندُ الرِّجالَ في الميدانِ
*******
أُمهاتٌ زَفت أبناؤها شهداءً
بقلبٍ مفعمٍ بالإيمانِ
*******
ستبقى قلوبنا نازفةٌ برحيلهِم
حماةُ الأرض وعلى رؤوسِنا تيجانِ
*******
عادَ التاريخُ ليكررَ نفسهُ وينصرُ
شعباً لن يُذّلَ أو يُهانِ
*******
مرفوعُ الرأسِ شاهِقُ الهِمَمِ
عشاقُ الأرضِ أحفادُ سلطانِ
*******
شبانٌ غيارى صاحت بصوتها
لبيّكَ جبلُ العربِ لبيّكَ سلطانِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*