في وطن حر..! بقلم الشاعر زكراء شيخ أحمد من سوريا.

يركض شرطي خلف شخص هارب .
تتمنى أن تركض مع الشرطي
لتساعده في القبض على ذلك الشخص الهارب .
ما الذي يدفعك لفعل ذلك؟
في وطن مستعبد
يركض شرطي خلف شخص هارب .
تتمنى أن تمد قدمك أمام الشرطي ليتعثر و يسقط
كي يتمكن الهارب من النجاة من الشرطي .
ما الذي يدفعك لفعل ذلك ؟
في القصة ستة أشخاص
أنت و شرطيان و شخصان يهربان .
فأين احتفى الشخص السادس ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*