أنا هنا من أجلك..! بقلم تهاني بوغانمي من تونس.

الوحدة شعور مؤلم .. لكن أنا هنا بجانبك دائما ..لن أترك يدك مهما حصل..! عندما تسقط سأحملك في قلبي…عندما تنزف سأضمد جراحك وأسقيها من بلسم حبي.. عندما تخطئ أنا هنا لأوبخك وأريك الطريق الأصح لتسلكه بأمان…عندما تبكي … سأبكي معك ثم أخبرك أنه لا عيب في ضعفك و أن ابتسامتك أجمل بكثير.. عندما تيأس سأكون أمَلَك الذي لا يخيب.. وعندما تتألم سأحتضنك بقوة…! عندما تصرخ سأصمت لتصرخ بكل قوتك ثم سأحتضك من جديد.. عندما تهرب من نفسك ومن العالم… سأبحث عنك وسأجدك … عندما تنهار سأرتل القرآن على مسامعك وسأذكِّرُك بعطف الخالق ولطفه… أنا هنا لا تبحث بعيدا … أنا بداخلك طوال الوقت.. أنا أحبك … أنا أرعاك…أنا أهتم لأمرك..أنا سندك..أنا الأمان..أنا إيمانك..أنا قدرك…أنا حقيقتك..أنا قوتك..أنا أنت… لا تبحث بعيدا.. أنا بداخلك..لن أفارقك الا بالممات ..ابتسم فالحزن لايليق بك .هالاتك السوداء والتجاعيد الدقيقة التي ظهرت على جبينك وبين تقاسيم وجهك.. ملامحك الهادئة والتعب الساكن فيها..نظرتك الفارغة ..فارغة من كل تعبير ومن كل معنى.. شفاهك الجافة وكل تفصيل دقيق فيك.. يخبرك كلما نظرت في المرآة أنك انتصرت على الكثير من الاوجاع.. وواجهت الكثير من المصائب.. أنك هنا لازلت تحارب ولم تستسلم بعد.. ابتسم لنفسك ..لتجاعيدك ..لهالاتك السوداء .. لعينيك الغائرتين..لشفاهك الجافة ..لبشرتك الشاحبة..لملامحك المتعبة… ابتسم لنفسك ابتسامة امتنان قبل أن ترمي بالمرآة بعيدا أو تشيح بنظرك عن تلك الملامح التي لم تعد تشبهك.. ابتسم ابتسامة تقدير للسنوات التي تركت أثرا أبديّا على وجهك.. ابتسم لكل ندبة وكل جرح غزى وجهك… تعلم كيف تحب نفسك وتتقبلها بلا قناع ولا تزييف بلا مساحيق ولا عمليات ..كن رحيما بنفسك وعطوفا عليها .. فهي تستحق ذلك أكثر بكثير من كل البشر الذين تلقاهم يوميا وتبتسم في وجوههم ..تجاملهم وربما تحبهم.. أنت تستحق ذلك قبل الجميع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*