“السماء تضوي بيننا ” بقلم تهاني بوغانمي من تونس.

في ليلة مزيانة… من بين أغصان  الشجر هايمة و مغرومة نتفرج في النجوم.. نحكيلهم في حكايتي بالعنين موش بالكلام.. سارحة في زينهم و بهائهم … نربط بين نجمة و نجمة.. نربط بين برشا نجوم .. نرسم في أشكال …كايني طفلة صغير تخربش على الحيوط بالألوان … السماء صافية ما فماش غيوم… برشا تصاور في مخي و برشا تصاور بخايلي رسمتهم في الهواء .. سارحة نسمة تهز و نسمة تجيب.. و في خيالي نسمع في موزيكا هي في الحقيقة حس النسمة تتغزل بالشجرة و ساعة ساعة تبعثلها ريح قوية تحس روحها باش طير… الريح يعنق في الشجرة.. الطبيعة تحب بعضها.. الشجرة مالفرحة تضحك بأوراقها  و أغصانها .. يعني كيفنا حتى الشجر يفرح و يضحك من قلبو و جواجيه…

انا قاعدة باردة و دفيانة .. البرد ياكل فيا و السرد هابط عليا ليل و ندوة و النار بعيدة عليا و فما موجة متاع دفء حنت عليا… شاركتني خيالاتي و قرات كل كلمة قلتها في سكاتي…   كملت سرحت مع النجوم.. قلتهم ماصبني نجمة ماصاب ربي عطاني نور.. ماصاب جيت نجم نضوي.. و كي نخاف و نحشم و ندبرم نتخبى بين الغيوم.. ماصاب نلقى حد يهيم بهوايا.. كيما ناس الكل تهيم بهوى النجوم! شكون فينا مخزرش لنجومو بحب والا مغروم! ماصاب جيت نجمة و ما نحبش بجنبي برشا نجوم.. نحب نجمة وحدة حذايا .. مالليل للليل نضويو في سمانا و نشعو بغرامنا و هوانا… ماصاب جيت نجمة .. ماصاب جيت عالية و بعيدة ما توصلنيش مضرة الناس و تقعد في قلبي تنهيدة.. ماصاب السماء تحبني و في شونها تخبيني.. تحن عليا و تحس بيا و تفهم الي في قلبي و الي مكتوب و مصور في عينايا.. ما صاب و اش خص و يا ليت.. برشا أحلام… نحلم و نحلم في اليقظة موش في المنام… ماصاب نعيش هالتمثلية المبنية في عقلي ماصاب تولي حاجة حية…

الدفى إلي جاني … بعد لسمعني و دفاني … قالي شقولك نوليو نجوم!! نعيشو في السماء و نبعدو على الهموم.. سماء زرقة و عيشة وردية.. و انا و انت فرد ثنية!!

إنسان كيفي في أرض الواقع … قرالي افكاري.. حس بناري و دماري…

قتلو:  انا الحقيقة نخاف نتترك في الثنية،  انا بنية ديما منسية،نعدي مدة و نطفى ، نتنسى… يملو مني..  نخاف نرجع وحدي و نخاف نضيع…

قتلو زادة السماء عالية عليا، لو كان تتخبى بغيمة و تضيع عليا! كيفاش نكمل الثنية! لو كان تعرضك نجمة تضوي اكثر مني و طيح عليا.. لو كان طير بيا لسماء و تنساني…لو كان نطلع لفوق برشا و نطيح.. نخاالف.. نخاف نريح… خفت و تربثت و حبيت نهرب بخوفي لوحدتي و نتخبى عليه…

قالي انا متفاهم مع الهلال و موصي عليك النجوم.. تقعد جنبي و ايدي في ايدك.. نجوم تغار منك و انا نغير عليك..  لقمرة زادة و موصيها عليك.. تضوي كان ليك.. أحلى نجمة في السماء.. نورك موش بالساهل يتنسى موش بالساهل تهز عينيك عليه.. هاذيكا علاش قلبي تعلق بيك و عينايا مرشوقة فيك..إسمع يا نجمة يا ضواية.. إيجا نحكيلك حكاية.. وجهك بالنسبة ليا مراية.. نرى روحي فيك و أنا ماليوم خيالك ما نبعدش عليك.. و صوتك غناية، كيف تحكيلي حكاية نسرح مع صوتك و ما نركزش في الكلام و ما علياش ملام.. هاذي بداية الهبال.. يا نجمتي يا بنينة.. ما صاب نجم ناخو السماء.. انا و انت نعيشو فيها وحدنا في هناء.. انا و انت و قمرة تضوي علينا.. في النهار زرقة و زينة كيف ايامنا و في الليل كحلة اما موش حزينة .. السماء تضوي بينا .. يزينا  مالدحيسة.. نحبك تحس معايا بالأمان.. غمض عينيك .. إحلم.. أنا نحققلك الاحلام..موش قتلك حطيت ايدي في ايدك و موش باش نبعد عليك.. انا ليك.. غمض عينيك و اش عليك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*