لي صديق..! بقلم الشاعر بوبكر بن عمر من تونس.

لي صديق.. ليس مع نفسه صادق
يبتر يداه كلما اشتدت..
أن للألم فضيلة النوم منها يضطجع
و أن ليس للرجل في الحياة
إلا ممارسة الموت ليحيا
كان يردد متعللا..
لي صديق، يكذب حبا
و يحب بلا كذب..
قد غنى لي؛
طر عاليا حيث السحب
و ارتحل في الأرض ما شئت
لكن لا تغرسن رأسك في السماء
بل ابني حيث تطئ قدماك جنتك
لي صديق، أعيته الأيام
تسخر منه الأقدار كلما هم
أن صلاة هو العمل و الجوع كفر
و المساجد بيوت متاع
تنتشي الملائكة ان وجدت، فيها بالدعاء
لي صديق محب.. و يغني
” الليل و سماه و نجومه و قمره “
” ليه جددت حبك بعد الفؤاد مارتاح “
الرقص، كل ما ينقصه.. ” هذه ليلتي “
صديقي، يرتمي العالم في قلبه
لقيط الوجود، يتيم السؤال..
دهش يمضي سرمديا..
لي صديق،
تتشابه كما تفاصيل درب العودة منه
ذكريات الأمس..
لتنتهي نحوه كل السبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*