مَنْ أنا ومَنْ أنتِ ؟ مُحَاوَلَة 35 بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     يا امرأة !

     كُلَّمَا نَهَضَ الفَجرُ ارتَمَى في أحضَانِكِ

     ‏تَسَارَعَ الضَّوءُ يَكشِفُ ظِلَّكِ

     ‏ألقَى نَظَرَاتِهِ خِلسَةً الى سَرِيرٍ

     ‏يَحتَفِظُ بأوشَامٍ تَرَكتِها

      يَملأُ هَذَا الضَّوءُ فَرَاغَكِ

     ‏يُرَتِّبُ فَوضَاكِ

     ‏يُعَاتِبُكِ على غِيَابِكِ

     ‏يَومَهَا _

     خُيِّلَ إليَّ أنَّكِ تَتَسَاءَلِينْ _

     ‏هَل أَبقَى فِي غُرفَتِي أُلَملِمُ الحَنِينْ ؟

     ماذَا أقُولُ لأصوَاتٍ تَرَكنَاها

     تَتَدَلَّى مِنَ السَّقفِ الرَّقِيبْ ؟

     ماذَا أقولُ لِضَوءٍ خَافِتٍ تَلَصَّصَ عَلَينَا ؟

     ‏لا أُخفِيكَ

     رُحتُ أسألُ جَسَدِي  الذي تَرَفَّقتَ بِهِ

     ‏كيفَ كُنتَ تَكُونُ كالمَوجِ يَتَأَرجَحُ

     كَجَنَاحَيْ فَرَاشَةٍ فَوقَ الغَدِيرْ

     ‏تُلَمْلِمُ العِطرَ تُلقِي بِصَدَاهُ الخَافِتِ

     على أشيَائِيَ الحَمِيمَة ؟

     سَريرِيَ سَرَّنِي حِينَ انعَطَفتَ

     ‏إلى خَصرِي تُهَدهِدُنِي

     ‏فِي القَلبِ تَمُوجُ رَعشَةٌ

     ‏وَفي كُلِّيَ رَغبَةٌ تَطفُو على وَجهِي

     ‏تَشتَهِينِي كأنِّيَ رَغِيفٌ يَخرُجُ لِلتَوِّ

     ‏منَ النَّارِ

     ‏أتَذَكَّرُ قُلْنَا _

     إلى الفِرَاشِ ‏بِتنَا كالأرضِ

     يَومَ نامَتْ في مُتَّسَعِ البَحرِ

     تُراسِلُ السَّمَاءَ دُونَ دَفَاتِرَ

     دُونَ حِبرِ

     تَقُودُنَا الشَّهَوَاتُ

     نَعلُو .. نَهبُطُ

     نَتَطايَرُ كَشَرَرِ الجُمَارِ

     وَنَحتَرِقُ دُونَ سِوَانا

     يا امرَأة

     أذكُرُ قُلتِ _

     ‏جَسَدِي قِيثَارةٌ

     ‏أنامِلُكَ شَهوَةُ العَزفِ

     واللَذَّةُ جَهَنَّمٌ أُخرَى

     تَعَالَ نَنتَشِي أكثَرَ ثُمَّ أكثَرَ

     ‏مَلِّلْ جَسَدِي

     ‏مَلْمِلْ حَيثُ لا مَلَلٌ ولا سَأَمٌ

     ‏لا تَظُنَّ أنَّنَا في وَرطَةِ الإثمِ ‏نَلُفُّ ونَدُورُ

     ‏تَدَفَّقْ كالنَّهرِ

     ‏وَارْنُ الى الدَّوَاةِ

     ‏ألحِبرُ هُوَ هُوَ

     يَخرُجُ منَ الجُرْحِ

     يَكتُبُ الرَّغَبَاتِ

     ‏ألحِبرُ كالمِلحِ

     يُطَهِّرُ ما أفسَدَتهُ الشَّرَائعُ

     ‏ألحِبرُ بَحرٌ رَحبٌ

     ‏حَبرُ المَعَانِي

     ‏أُكتُبْ في جَسَدِي كَلامًا نَاعِمًا

     ‏خَربِشْ في مَلامِسِي أسئِلَةً

     ‏أنا أنا أُجِيبُ حِينَ لا أُجِيبُ

     ‏لا تَكُنْ سَائِحًا

     ‏كُنْ مُقِيمًا

     ‏لا تَدَعْ مَكانًا دُونَ أنْ يَمُرَّ

     عِليهِ لُهَاثُكَ

     ‏كُلُّ أمكِنَتِي دُونَ مَلمَسِكَ لا تُزْهِرُ

             أنتَ أيُّهَا الحُبُّ

             مِنْ زَمَنٍ

          ‏   عِلَّتِي وعَلِيلِي

             وأنتَ أيُّهَا الحِبرُ

             ماءُ الكَلِمَاتِ

          ‏   وأنتَ أنتَ مَوْتُ المَعَانِي

             أنتِ أنتِ خَلَقتِ القَصِيدَة

مَسَاء الثلاثاء

15/1/2019

L’image contient peut-être : fleur

                     

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*