شاعر يتيم…! بقلم الشاعرة مريم خضراوي من تونس.

وفيتك بجزئي و كلي
بمذلتي أنا العزيزة….
وبعزتي سفكت وفاء وبكيتك ذلي…..
أسدلت سترا على ما تجاوزت..
لأمضي إليك بقطفة شعري وسوالف السوسن….
كهفاف الورد فاح مني شوق…
بعطر سمرتك التي لا تعرف الأذى…
بلون قلبك الأبيض
أعشق أجنحتي اذ تولي إليك
تستظل بواحاتك السمر..بالدم الاخضر ….
لتبصمني قصيدة فاتحة لمدن الوالهين
أيها الجامح تجرح جسد التفاح…
وترسم الفضيلة قبلة على خد الصفصاف
فتصفقك وتصفقها الرياح..
ايها الناهد ثمل في رضاب العناد…..
وفيتك
رغم نفور تفاحك وسفور عنابك الزجل
سأتلو فتحي كراهبة تواري عشقها..
أحب أن أفيك وأوفيك صدقا
هل تلقي شعرك مهزوما
أحب ان تبقى عراب القصيدة رغم ما انفرط من شرف
الشعر وعقد الكتاب
أحب ان أبقى رغم فداحة الجرح عزيزة
الحب شط تنجو اليه النورسة
وتلثمه الموجة الجامحة ببحري
فكم من نوارسك ترسو بشطي
وكم من موجك العالي سيدرك صخري…….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*