هيك الدِّني…! قصيد زجلي بقلم الشاعرة فردوس النجار من سورية.

طوَّرت حالَك يابحر..
وُصبَرت..
ما لْحقِت ْ.. لَ.. مَدِّي
وشدَّيت عزمَك يا عمُر ..
وُعمِلت..
ظلمَك على قَدِّي
وقَسَّمت بَعضَك يا زمن..
تتنام..
كلَّك على زندي
وخلعت حالي من الفجر
غنَّيْت ْ
لليوم المعدي
شفت السطوع مفرفِش..
ومارضيت!
_مش متل مابدي!
رح ضل شد (الشمس) ..
من هالبحر
وُعَلِّمها كيف تغَسِّل من النوم
وُفَهِّمها لما تزعل تهَدِّي
ولما الدِّني تِتقَلْ عَ باب الضو
ولما الصبح ما يعود متنَدِّي
ولما الربيع يشقشق وُرودوْ
تِضْحَك اذا..
سِمعِت ْ حكي مصدِّي!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*