سفينة الزمن… بقلم الشاعرة إيمان بن حمادي من تونس.

يا سفينة الزمن هيا سافري بي
إلى ماض أنيق،إلى زمن جميل
الوقت يمضي بسرعة تاركا في نفسي حبيبات الحنين
ما أبهى عنبر الماضي و ما أرقى رونق سنوات خلت
يا سفينة الزمن!
دعيني أستمتع بلحظات الماضي البسيطة
دعيني أسلك طريقا لطالما عشقت أدق تفاصيلة
يا سفينة الزمن!
وقتي ينطوي أمامي طي السحاب
شخصية حياتي مزاجية
تضحك في وجهي تارة و تكشر عن أنيابها تارة أخرى
يا سفينة الزمن!
كم أنا متشوقة إلى مصافحة أناس محتهم الأيام من مساري
كم أنا مغرمة بتفاصيل تافهة لم يرضى الزمن أن يتركها لي
و أخفاها كليا عني.
يا سفينة الزمن!
جودي عليا بكرمك و سافري بي إلى الماضي
فالحاضر مؤلم و المسقبل غامض و بعيد
إيمان بن حمادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*