هنا نام وجه شاعر… بقلم الشاعرة فاطمة الداودي من تونس.

حين تجتاحني العاصفة
أرسم قلبي سنجاب يقفز بين أضلعي
يهرع الى حضني ويبكي
يهنأ سنجابي العاصفة على مقدرتها
في استعمال الشوكة والسكين
ونهش أعضاء جسده
تثني العاصفة سنجابي على قلبه
ودمه وكبده
انها وجبة دسمة ستقدمها للديدان
ستكون وجبة عشاء هذه الليلة
ليس هناك أطيب من قلب شاعر
فقلبه قلب سنجاب صغير
يقفز بسرعة
يغضب بسرعة
ويبكي بسرعة
الليلة تقام مائدة
لكل أنواع الحشرات والزواحف
يترأس نمل كبير المائدة
وهو مكلف بتقطيع جسد شاعر
وملء كؤوسهم
ليس هناك ألذ من خمرة دم شاعر
رشفات من دمه
كفيلة بجعلهم يرقصون في السماء
وقطعة من قلبه
كفيلة بجعلهم أطفال
تركض خلفهم الأحلام
أسنجدى السنجاب أن تترك له روح الشاعر
ولا تقشر في سوق السمك
الليلة قال كبيرهم:
“سأعرض لسان شاعر في المزاد
عيون، انف، وشفاه
من سيدفع أكثر “
تنازعت الديدان في ما بينها
لن تترك لنمل هذا الكنز
ستحتفظ بوجه شاعر
التاريخ سيخبر الجميع
يقول:
” في بيت ديدان نام وجه شاعر “

بتاريخ 25/05/2021
فاطمة الداودي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*