الشهوة… بقلم الشاعر رضى كنزاوي من المغرب.

تشتهيني كل النساء
لكنني لا أملك سريرا
تشتهيني كل المدن والعواصم
والقارات
لكنني لا أملك
بطاقة بريدية
ولا سيارة أجرة
أو مصورة فوتوغرافية أو قصبة
صيد…..
تشتهيني كل القصائد
لكنني لا أملك أنامل لأقبلها
تشتهيني كل الشموس
لكنني لا أملك ظلا
يمكنني من عبور شمعة أو نافذة
تحترق في الليل…
يشتهيني الموت بكل سبله
وصفاته ومواعيده
لكنني لا أملك كفنا
ولا حتى قفازا من الصوف
(أخشى أن أصعد إلى السماء
فيراني الإله
عاريا واستحي
أو أن تنهش فتاة كانت
يوما ما مولعة بحبي حد الجنون
قبري لتجس حرارة يدي إن كنت حقا
مازلت احبها أم لا..)
يشتهيني كل شيء لكنني لا أشتهي
سوى وطن وإن كان بحجم ختم سرتي
لأنام على حسيره
و أستيقظ مشوه الوجه
لأضع على رفوفه كل قصائدي
دون أن أخاف من قرع جرس البيت
في ساعة متأخرة من الليل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*