هبوب الجنوب… بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

ثمة وجه يشبه وجهي
ينحت الهواء
في صحارى اللهيب
شمسها بلا حنان
تقتحم مملكتي
وأنت تغزل
من على صهوة رسالة
غزلت من خيوطها
أشعة عشق
اخترقتني
وأنا
أغادر الجرح
كثغر لا يحمل شفاه
لأقول لك:
لا تغمس سيفك المحمي
في بركتي الساكنة
فأنا ما زلت في ساحتك الدامية
أغير لون جلد حروفي
في صحارى طهرتها
السنة الشمس
تستيقظ حكايات
ابتل لها قميص القلب
حتى غرق في قصص
الحب المشتعلة
بصدق حزين
انتحاب ليلى وصراخ قيس
وهذيان عنترة وعبلة
وضحكات البئر في ليل الظلمة
أيها القادم من مسقط رأسي
لمسقط قلبي
أخطها بمدية العشق المستحيل
وبحقد مخلص لك..
أنا سليلة أقوام
تحب من الوريد إلى الوريد
ومن شهقة الجرح لشهقة اللحد
فإن سقطت ورقتي
اتركني احترق
على وهج نارك
واحتفظ بظلي
على رمالك الحارقة
كتذكار حب…!!
ح.ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*