٠٠٠ذاكرة…! بقلم الشاعرة رانية فتوح من سورية.

٠٠٠ذاكرة..
لإحتضار الشوق
نغم قاتل يحرك مسام الجبابرة
شوق يلتهم مسافة عشق
أو ندبة حنين
تُحدٍث خللاً بين مدن الأوردة
عمت صباحاً أيها الشوق المدّمى
عمت مساءّ في دروشة اللحظة العارمة
ألف ليلة وليلة
وشفتاك
تقبضان طوفان الشعور
في ذيل قصيدة يتيمة
ترهق قلبك
تخنق ذاكرتك
تصفع الشوق
في تلافيف كأسك الفارغة
وتأكلك حنطة وجهي
بابتسامة ساخنة
من ذاكرة المكان
Rania/24/8/2021

Peut être une représentation artistique de 2 personnes

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*