المسكينة والبحر !! بقلم الشاعر صلاح الورتاني من تونس.

المسكينة والبحر !!
تربعت تتأمل الحاضر
في ماضيها
تراقب البحر
تترقب الحدث
نصب عينيها الحالمتين
هائمة تائهة في خيالها
تستفسره من أبحر فيه ؟
وهي تناجيه
يابحر
والبحر قد علقت الصخرة بفيه
لا يستطيع الإجابة
والحوت ينط عليه فيه
تسأله أن يرد علبها روحها
حبيبها
كل حلمها
وقد عبر الموج
طلبا للرزق
وخروجا من الضيق
ياصديقي
تبكي وتقول
ها أنذا أنتظر عودتك
وقد غرق الأسطول
وتبخر الأمل
وتاه الحلم
يتبعثر على طول هذا البحر
كما تشتت الوعي
به نفس الحكاية
في وطني تتكرر .. !!
صلاح الورتاني // تونس

Peut être une image de une personne ou plus et océan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*