المراعي الجديدة… بقلم الشاعر محمد الناصر شيخاوي من تونس.

صَبِيحَةَ كُلَّ يَوْمٍ نَجْلِسُ
مَعًا
نَتَنَاوَلُ حَلِيبًا وَخُبْزًا
بِالزُّبْدَةِ وَالْعَسَلْ
وَعَصِيرًا مِنَ الْغِلَالِ
إِنْ أَمْكَنَ وَإِلَّا
فَبَعْضًا مِنَ الْجُمَلِ
هُنَا وَهُنَاكَ وَحِوَارًا
وَاضِحًا كُلَّ الْوُضُوحِ
أَنَّهُ مُفْتَعَلْ
ثُمَّ نُنْهِي عَادَةً
بِاحْتِسَاءِ فِنْجَانَيْنِ مِنَ الْقَهْوَة
أُشْعِلُ ، عَلَى نَخْبِهِمَا ، سَجَائِرَ مَعْدُودَة
وَكَثِيرًا مِنَ الْمَلَل
أُحَدِّقُ فِيكِ
كَأَنَّنِي أَرَاكِ لِأَوَّلِ مَرَّةٍ
وَتُحَدِّقِينَ بِعَيْنَيْنِ فَارِغَتَيْن
كَهَذَا الْفَرَاغِ الْمَقِيتِ الَّذِي
يُطَوِّقُنَا مَعًا
مَعَ أَنَّنَا فِي حَقِيقَةِ الْحَالِ
لَسْنَا مَعًا
فَلَا شَيْءَ بَيْنَنَا
لَا شَيْءَ الْبَتَّة
غَيْرَ هَذَا الصَّمْتِ الْقَاتِلِ
يَذُوبُ فِينَا وَيُذِيبُنَا
وَتَهْرُبِينَ كَكُلِ مَرَّةٍ
زَاعِمَةً
قَضَاءَ شُؤُونٍ لَا وُجُودَ لَهَا
أُتَابِعُكِ الْهُرُوبَ
فَأُغَادِرُ عَلَى عَجَلْ
أَبْحَثُ مِثْلَكِ
عَنْ شَيْءٍ غَيْرَ هَذَا الْخَلَاءِ
عَنْ صَخَبٍ عَارِمٍ يَبْعَثُ مَا قَدْ قُتِلْ
عَنْ زُبْدَةٍ أُخْرَى لَا تَذُوبُ
وَمَرْعَى جَدِيدٍ لِلنَّحل !
✏محمد الناصر شيخاوي

One Reply to “المراعي الجديدة… بقلم الشاعر محمد الناصر شيخاوي من تونس.”

  1. شكرا للأستاذ الفاضل فتحي جوعو Ftouh JO
    رئيس تحرير موقع الإبداع الفكري والأدبي على التفضل الكريم بالتوثيق والنشر .
    امتناني ومواسم لا تنتهي من الإبداع والعطاء .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*