قُولِي أُحِبُّكَ لَهَا ..كَيَ تَتَعَلَّمَ تَصرِيفَ الفِعل ..!بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     قُولِي أُحبُّكَ

     لا تَخَافِي مِنَ الحُرُوفِ

     فَهيَ مثلي عاشقةٌ عَينَيكِ

     وَالجُفُونْ

     وَهيَ مِثلِي ضَارعَةٌ إليكِ

     وَمِثلِي تُعَانِقُ السُّكُونْ

     إِنْ خانَتكِ لِحِينٍ

     فكاتِبُها لا .. لا ..

     لَن يَخُونْ

                                             🍀

     كُوني مِثلِيَ طِفلًا عَاشِقًا

     لا تَغرَقِي

     فِي مَتَاهِ الشُّجُونْ

                                             🍀     

     كُونِي

     أُحِبُّكِ أَن تَكُوني

     فَوقَ الهَمِّ

     فَوقَ الظُّنُونِ

                                               🍀

     كُونِي شَاعِرَةً

     بِالحَرفِ تَلهُو

     وَتَلعَبُ بِالكَونِ

                                               🍀

     كُونِي مَا شِئتِ

     لَكِنْ كُونِي

     لا تُخَيِّبي ظََنَّ مَجنُونِ

                                               🍀

     كُونِي رَفيقَةَ دَربٍ

     عَشِيقَةَ حُبٍّ مَجنُونٍ

     حَنُونِ

     وَاكشَحِي الغَيمَ

     لِمَرأَى النُّجُومِ

                                               🍀

     كُونِي شَمسًا

     كُونِي قَمَرًا

     يَلِيقُ بِكِ أن تَكُونِي

     أحِبُّكِ أَجمَلَ الأَجمَلِ

     أَنْ تَكُونِي

     فَأَنتِ امرَأةٌ صُوفِيَّةٌ

     سَامِيَةٌ شَفَّافَةٌ كالمَاءِ ..

     كالمَاسِ

     عَفَاكِ اللَّهُ

     شَرَّ العُيُونِ !

                                       دايمًا

                                ميشال سعادة

Peut être de l’art

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*