لقاء السحاب… بقلم الشاعر عصمت شاهين دوسكي من العراق.

حبيب وشوق وعذاب
ارتقى بعد لقاء السحاب
أسمى روحا بعد روح
ذوت بين أشجان الرحاب
لا النيل فيه موج
لا دجلة في موجه ضباب
ردي ولا تجعلي صمتك
رهيبا بلا صوت بلا جواب
يا قمرا . يا زهرة . يا متمردة
على القوافي والشعاب


دعي شعرك البني مسدلا
يرقص مع الريح والثياب
عيناك تحت النظارات وجلة
من إعصاري وثورتي بلا حراب
خداك كتفاح الصعيد حمرة
بل ناضجتان من أعناب
شفتاك شهد كحلم عاشق
يدنو إليهما بلا اغتراب
صدرك الناهد يسمو
مرتجلا بين سهل وهضاب
نعم أتغزل ومن الغزل
يلمس شغاف القلب كالشهاب
أنت جمال الروح بين الجنان
جنة خضراء بين الأطياب
يا امرأة دمرت إحساسي
وسكنت في مقلتي ،أغلقت الأهداب
كلما غفوت أنشدت قصائدي
ورتلت بنغم اللقاء أبيات


يا سيدة ترفع شأني
كلما داهمني رماد وصعاب
نحن نلتقي في السحاب
يكتب القلب عنوان الكتاب
لا تترجلي أبدا من سماء
على الأرض نفوا الوهاب
أصبح النفاق سبيلا
والمظاهر والعري والسباب
بعض تائه مع بعض
رموا الأصالة بين اليباب
والحب أمسى تجارة
في سوق النائب بلا ألعاب
لا ترحلي من سمائي
فقد عمرت صرحا فوق السحاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*