فِر إلى الغار..! بقلم الشاعر على حزين من مصر.

اركب الفلك يا صاح

واترك البحر رْهْوًا

فالأرض قد خربت

والوباء قد حل

وعَمَّ

” وَّلَاتَ حين مناص “

ولا خلاص

و” لا عاصم اليوم من أمر الله

إلا من رحم “

أو أطلِق صهوةَ جوادك

والموريات

واغضب غضبَ المهنَّد

بذؤابته ابغي الخلاص

والشرف واستطب

إني جارٌ لك , وناصحُك

هذه الدنيا لُعَاعَةٌ

وزخرفاً من القول غروراً

وزينةً وتفاخراً

ظِلّ ذؤابته يناديك

وشهقة جوادك

والعاديات

في الطَّل وفي السابحات

الطين نسى أنه طين

لا نجوت إن نجوت

الجبل فَلّ

فلا تُولِّي الأدبار

والكل يناديك

أتُراكَ ركنتَ للدِّعة

وللعناقيد

والظل , وللحسان

خلف النفس الف شيطان رجيم

والهوى راح يُعربد فيها

ويختال ويُفسِد

والهوى في النار

إني محَّضتُكَ النصح فلا تتهم

جاهد النفس والشيطان والهوى

جاهدهم جهاداً كبيرا

وإن هم محَّضوكَ النصح

ولِّي الفرار

فِر إلى الغار

وقل ربي خيرٌ حافظاً

وهو أرحم الراحمين


مساء الثلاثاء / 16 / 11 / 2021

على السيد محمد حزين ــ طهطا ــ سوهاج ــ مصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*