على سطر الأفق بقلم الشاعرة حنان بدران من فلسطين.

أنا تلك القطرة..
التي تركض طويلا على البياض ..
هاهي حروفي تجّن
داخل قفص صدري
وهي تضرب رأسها بالقضبان
عاجزة عن أروض روحي الأثيرية
في أبدية الخمول متسألة :
لماذا عليّ أن أنتظر
لن أنتظر ؟
وإلا عدمت الاشراقة داخلي
ضاعت مني الصورة
كما ضاع القطار المسرع
الذي لم يحملني
ولم أعد أرى فيه
إلا ريشة من بخار
تدور حول ذراعي ؟
وحقيبة تتدلى على كتفي
بثقل احلامي
الصمت الطويل
جذع شجرة
بزغت في أغصانها
أوراق الصبر
في سر الاشياء وعتمتها
يدثرني الجنون الفضي
وأنا أتحسس تلك النجمة
سأستمر راكضة
فوق أوراقي بالحبر حتى قاع البياض
سأبقى
أشرد كالظن
كغربة المبهم
وغير الأكيد
واولد مع كل غد جديد …!!!
ح.ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*