قصة قصيرة جدا 12.. بقلم عبدالله المتقي محمد من المغرب

1

الموعد يقترب ( كانت تمشي بخطى سريعة كي تلقي القبض على الموعد من عنقه ) ، و … تصعد سلم العمارة خفيفة ( لم 
يكن في الشقة غير شرطي برتبة عميد ، يلمع حذاءه ) .

2

تفتح باب الشقة بلهفة ( كان ينظف حينها مسدسه وينفخ فيه ؛ ثم عبأه بثلاث رصاصات تباعا سراعا ) .
و .. التفت إليها ( كل تقاريرها في قمطر ذاكرته ) ؛ فقط ، ابتسم للمسدس ؛ والتفت إليها بغضب ، وافرغ كل الرصاص في صدغها الايمن .

3

وهو ينزل الدرج ؛ وهي تعود الى رشدها في الستين ؛ وهي تتامل المرآة ؛( صدمتها تجاعيد كالغابة الكثيفة ؛ فم بأسنان اصطناعية ؛ ضمير مستتير يوجعها ؛ ونشرة الاخبار خلفها تتحدث عن الحرب ، وساعة تتكتك في صمت الشقة .. تك .. تك .. تك تك ،،)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*