أقتلع شوائب المساء.. بقلم الشاعرة مريم حوامدة من فلسطين

أقتلعُ شَوائب المساء
ألقي جسدي ألمنهك
أنسجُ الحزنَ بساطاً
غفوة في حضن الحنين
لفيف أشواق
يدُثر البرد ألمعتق
هدوء ما قبل
الهذيان….
موتٌ هو وأحتضار
إعصار دمع
يشفي غليل التاريخ
تقترب المسافة
تَقبّل جبين العمر
كلمة واحدة
همسة واحدة
ضمة واحدة
تعيدني
من موت الى حياة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*