غفران..! بقلم الشاعرة رانية مرعي من لبنان.

L’image contient peut-être : Rania Merhi, sourit

أتهدّدُ بالرّحيل !
وا أسفاهُ على حبّي الجميل
وطنٌ أنا
أتساومُ على الهويّة ؟!
أنتَ منهم
جيل من باعَ القضيّة ؟!
لِفرطِ حزني
لم أعدِ الضّحيّة
ما عدتُ دهشةً خُذِلت
أفلتُّ زندَك النّحيل
ما ذرفتُ دمعةً
وما جلدْت الذكرى
لم أفضِ البوحَ بالعويل
أربعينيّةٌ أنا
أتقنُ الحبَّ كما الوداع
أترفّعُ عن ضعفك
عفتُ تقاليدَ الثّأرِ
من ألفِ جيلٍ وجيل
أطلبُ لك الهداية
فأنت في أمور الحبِّ مراهقٌ
مجرّد عابر سبيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*