السرد الوامض: نصوص عبدالله المتقي أنموذجا.

من تنسيق فاطمة الزهراء الزولاتي وعبدا لغني الخالدي ، وضمن منشورات مقاربات صدر كتاب موسوم ب” السرد الوامض ” ، وهو مجموعة دراسات في التجربة القصصية للمبدع عبدالله المتقي ، ويقع في 127صفحة وتزين غلافه لوحة تشكيلية للفنان عزيز ازغاي ، وتقدم له الباحثة والأستاذة الجامعية التونسية سلوى السعداوي ، ونقرأ من تقديمها على الغلاف الخلفي :” ولقد انشغل بعض مؤلفي الكتاب بتيمات الجسد المعطوب ، في عالم المتقي القصصي الوامض ، وملا مح الذات القلقة المنفصمة ، المتمردة على الأعراف ، اليائسة ، الهازلة الجادة ، الغبية الحكيمة ، الضاجة بأسئلة الوجود والإنسان الشقي والمكبوت والحالم …وتهز قصص المتقي القارئ هزا عنيفا ، تأثرا بأسلوب همنجواي ” المس امض ….وتستفزه بالسؤال وتدفعه إلى التأمل في عوالم المرايا المهشمة والأكفان والجثث الهامدة والمحابر الصينية وظلمات التدين الزائف والرغبات المكبوتة أو العنيفة المتفجرة ..” ويتضمن الكتاب الدراسات التالية : قراءة في قصص ” الكرسي الأزرق – يوسف حطيني ناقد وقاص فلسطيني بلاغة التقابل في الكرسي الأزرق – بوشعيب الساوري تقنيات القصة ق جدا الكرسي الأزرق نموذجا – رضوان السائحي الكرسي الأزرق بين فعل السرد وانتظارات القارئ – امحمد امحور شعرية التكثيف في مجموعة الكرسي الأزرق – محمد الدوهو حقائق التخييل ، الكرسي الأزرق أنموذجا – اسماعيل البويحياوي التعدد الأسلوبي في القص ق جدا ، قليل من الملائكة نموذجا – عبدالمالك أشهبون بعض خصائص الكتابة في ” قليل من الملائكة ” – الحبيب الدائم ربي محكيات الحذف وسؤال التلقي في ” مطعم هالة ” ، مدخل سيميائي – محمد الدوهو ” لسان الأخرس ” ، مختارات تستحضر هموم القص ق جدا – احمد الحسين ، ناقد سوري القص ق جدا، التجريب بين اللغوي والممكنات المحتملة – أصيل الشابي – تونس فحولة مشفرة في دائرة الاتهام ، قراءة في قصص ” لسان الأخرس – المرحوم عبدالرزاق هيضراني خصائصالقص ق جدا تجربة عبدالله المتقي أنموذجا – زهير مبارك ، تونس الرمز ومتعة النص القصير جدا ، ” لسان الأخرس نموذجا – مينة قيري المعادلات التركيبية والدلالية بين قصيدتي النثر والقص ق جدا – تجربة الشاعر والقاص عبدالله المتقي – عبدالله بن ناجي استراتيجية الكتابة السردية عند القاص عبدالله المتقي د سعاد مسكين في سماء القصة القصيرة جدا .. عبدالله المتقي نموذجا ..أمين دراوشة ناقد فلسطيني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*