على اعتاب الحنين..! بقلم الشاعرة زينب الجوهري من لبنان.

L’image contient peut-être : ‎‎‎زينب الجوهري‎‎, sourit, selfie, gros plan et intérieur‎

نحن الذين لم نظفر يوما
بموضعٍ راسخ نستمسك به،
نسكن ملاجئ الخيال المنتشرة في عشوائيات الفكرة الحزينة
نتكئ على كتف القلم
ونستهلك الإفتراض..‏
⚘⚘
أوتار حروفي كمائن محكمة
نصبتها لأوقع فيها
سعادة متعالية
تمر على نصوصي
مرور الوهم
وأدّعي أنها مُلك وتيني..!
⚘⚘⚘
ما رأيك لو تتلو
الليلة
ماتيسر من حبك
على أطراف مسامعي؟؟!
⚘⚘
كدمية تحترف الحزن
وراء الكواليس
حين تُركن جانبا!!!
⚘⚘⚘
ساعات تمشي مثقلة بالرتابة في قلب النهار
غير مقتنعة ببرد يعربد على جسده
ليقتل دفء المساء!!
⚘⚘
و‏على الرغم من تحجر الوقت
تشقق صدر المساء
وأهداني تنهيدة
صماء!!
⚘⚘
أرق يستمتع بهزيمة النعاس
وحلم يقظة يُفسد عليه ليلته..
⚘⚘⚘
كمنارة عتيقة
هجر منافذها الضوء
فاحتضنت كل طير
مهاجر مر بها !!
⚘⚘
لكِ الله
يا جراحا بالروح
لا تُضمّ ولا تتخثّر…! ⚘⚘⚘
ما أنجب الليل
غير حزن يلتحف
أنين الموج…
⚘⚘⚘
كأني بالليل
وقد صلب الدهشة
على اعتاب الحنين…!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*