أيها الهارب..! بقلم الشاعرة ميس محمد حموي من سوريا.

L’image contient peut-être : plante et fleur

أيها الهارب
حين أحببتك حملني قلبي
وركض مسرعاً إليك
والآن أعود حاملة قلبي المكسور
ولا أجد سوى الحروف
للاتكاء عليها …
هل أكون شرسة
بأنياب المسافة وأظافر العشق
وأفترس حروفك بفضاء أوراقي
حتى يقف نبضي … !؟
وإن سألوك عني
قل لهم
إمرأة احتضنتها في زمن الضياع …

كم تضيء قلبي
وليتك تعلم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*