وأخيرا جاء الرد…بقلم الكاتب وائل زياني من تونس.

رفيقي ألمير حبيبي ورفيق روحي ..الدموع تملئ عينيا، يبدو انك جننت يا ألمير، كيف لك أن تغار من نفسك ها أخبرني أرجوك، لقد قطعت قلبي برسالتك هذه، هل جننت يا اضغط هنا للمزيدوأخيرا جاء الرد…بقلم الكاتب وائل زياني من تونس.

رسالة لمصاب بالزهايمر..! بقلم الكاتب وائل زياني من تونس.

مرحبا حبيبتي كيف حالك؟ لا تستغربي قد تبدو لك بداية رسالتي ساذجة ولكن ماذا عساي أقول غير هذا، فأنا أخاف أن تقع رسالتي لك بين يدي زوجك، ماذا كان اسمه اضغط هنا للمزيدرسالة لمصاب بالزهايمر..! بقلم الكاتب وائل زياني من تونس.

هي التي ليست كغيرها …! بقلم الكاتب محمد علي الغريسي من تونس.

تعابير وجهها الدقيقة…عنادها اللامتناهي ..” الكاريزما ” القوية… أشياء كهذه فقط كفيلة بأن تجعلك أسيرها..ثم ماذا يعني الحب ؟؟ هل يعني الحب أن يتحادثا شخصان لساعات في وقت متأخر من اضغط هنا للمزيدهي التي ليست كغيرها …! بقلم الكاتب محمد علي الغريسي من تونس.

مرارةُ الأيام..! بقلم مرام صافي الطويل من سوريا.

أخذتْ نظراتي تتمايلُ كرَجُلٍ أثملَهُ طول السهرِ على حافةِ كوب قهوتي، حتّى سقطت سهواً بهِ، ثمَّ راحت تلوحُ لي مستغيثةً، فانتشلتُها بأناملي الصغيرة، رمقتُها وإذ بمعاني الدهشة تقاسمُ وجهها وتفاصيلِهِ، اضغط هنا للمزيدمرارةُ الأيام..! بقلم مرام صافي الطويل من سوريا.

مع كلِّ بارقةِ أمل عنوان للفشل..! بقلم مرام صافي الطويل من سوريا.

كانت قويةً، صلبةً، عنيدةً، طيبةً وحساسة ومعقدة كما يقول البعض ولكن الأهم من كلِّ هذا …أنها كانت إنسانة متفائلة وناجحة ومرحة وعفوية . كانت تعطي الأمل للجميع وتزرع في نفوسهم اضغط هنا للمزيدمع كلِّ بارقةِ أمل عنوان للفشل..! بقلم مرام صافي الطويل من سوريا.

قريبتي البعيدة… بقلم مرام الطويل من سوريا.

يستوقفني الشوقُ إليكِ في منتصف كلِّ شيء ورغماً عني ، لطالما تمنيتُ أن أنسى ما حلَّ بنا وكيف فرقتنا الأيام ، ألا أتذكرَ رائِحَتُكِ وأُميزُها من بين آلافٍ غيرُكِ أن اضغط هنا للمزيدقريبتي البعيدة… بقلم مرام الطويل من سوريا.

فصل الشتاء بقلم الكاتب أحمد سليمان السلايطه من مصر.

سيحلُ علينا قريبًا فصلًا ليس كالفصول ، ترتبكُ فيه العواطف ، وتختلط فيه الأسماء ، فصلٌ تجتمع فيه القلوب على المدفأة في لحظة صمت لا تسمعُ فيها سوى قطرات الماء اضغط هنا للمزيدفصل الشتاء بقلم الكاتب أحمد سليمان السلايطه من مصر.

“السماء تضوي بيننا ” بقلم تهاني بوغانمي من تونس.

في ليلة مزيانة… من بين أغصان  الشجر هايمة و مغرومة نتفرج في النجوم.. نحكيلهم في حكايتي بالعنين موش بالكلام.. سارحة في زينهم و بهائهم … نربط بين نجمة و نجمة.. اضغط هنا للمزيد“السماء تضوي بيننا ” بقلم تهاني بوغانمي من تونس.

لقد أخبرتُك أنني كنت مريضا! بقلم كنزة بن ملاح من تونس.

اتصلت بها منذ يومين و قلت لها بصوتٍ مرتعش أنني مريض .. لم تُصغ اليّ ، لقد قفلت الخط في وجهي .. أعلم أنها غاضبة منّي لكني لن أعيش طويلا، اضغط هنا للمزيدلقد أخبرتُك أنني كنت مريضا! بقلم كنزة بن ملاح من تونس.

هل هي حرب الوجع أم مفترق العمر..! بقلم الكاتبة ليسا جاردنر من اليمن.

مُشَوَّشَةٌ تلك الذكريات التي تسلَّلت داخلي و قَبُعت في بحر الظُّلمات القاسية.. تُلّمْلِمُ جراح الحُروب و تحاول أن تَخِيطَ ما دمَّره الفقيه و الشّيخ و السّلطان ..! لقد طَرَزت الأوجاع اضغط هنا للمزيدهل هي حرب الوجع أم مفترق العمر..! بقلم الكاتبة ليسا جاردنر من اليمن.