صَلاةُ المِينَاءِ لهَا .. كُلُّ البَحرِ بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     دَائِمًا وَأَبَدًا –      تَعُودُ السُّفُنُ الى المِينَاءِ      تأوِي سَكينةَ المَاءِ      جَمِيعُنَا مَخلُوقَاتٌ مائِيَّةٌ      نَلتَحِفُ زَبَدًا فَجَّرتهُ شَيَاطِينُ الأرضِ      وَعَرَائسُ السَّمَاءِ      … وهذا البَحرُ اضغط هنا للمزيدصَلاةُ المِينَاءِ لهَا .. كُلُّ البَحرِ بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

حَوَّاءُ…! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     تَختَنِقُ انفِعَالاتِي      تَكَادُ تَنفَجِرُ هَذِي الرَّغَبَاتُ      تَشرَئِبُّ كَأَنَّ الأَحَاسِيسَ تَمُوتُ      لِتَحيَا دَوَّامَةُ الأَحلامِ      وَأَنَا عَلَى ما أنا      فِي عَذَابٍ مَكينٍ      فِي حَيرَةٍ مِنْ اضغط هنا للمزيدحَوَّاءُ…! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

كل ما حولنا باهت … بقلم الشاعرة هدى غازي من لبنان.

قدّوا قميص الصبرعن صدر الوطنتباهوا بعري أهلهوعيون الفقراءترعد في مواجعناتوضأنا بشكواناتعلقنا بأحلام الموتىكل ما حولنا باهتحتى أفكارنا باردةوأصابع الكلامتجمدت في حناجرناتقمصنا أدوار الصمتتكتفنا في اقبية القمعالطوفان يجرفناعروق الحق النافرةثقبت شهادات اضغط هنا للمزيدكل ما حولنا باهت … بقلم الشاعرة هدى غازي من لبنان.

عد الي..! بقلم الشاعرة نسرين قباني من لبنان.

عد الي..تسهر ورود عمري ليلك الطويل….ويتنهد ندى العشق مع كل طلعة فجر….يرجو الامل على عتبة الايام الخوالي….!!كيف لك ان لا تعود…. الي….وثوب الهوى يا حبيبي يرتديك….كيف لا….. ؟!!ووشوشات حسك في اضغط هنا للمزيدعد الي..! بقلم الشاعرة نسرين قباني من لبنان.

أمام المرآة …! بقلم الشاعرة ضحى شبيب من لبنان.

أمام المرآةأحلام أضمرتتقف قبالتك جاحظةفي عينيها عتاب..تهدد بخلع الحجابوقد أضناها الفطامأحلام سقطت ولم تسقطتلقي عليك نظرة شحبتما جف نسغها ولا استسلمتأحلام لا زالت تتنهد صارخةتشق عباب الظلمةتلقاك ببعض بريق وضياءأمام اضغط هنا للمزيدأمام المرآة …! بقلم الشاعرة ضحى شبيب من لبنان.

يَومَ كُنتُ بَحرًا..! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     يا امرَأة !      يَومَ كُنتُ بَحرَاً      تَحَوَّلتُ قَطرَةً .. قَطرَةً      غَمَامَاً      نَهرَاً صِرتُ أُلاطِفُ مِنكِ الجُذُورَ      وَأَسرَارَ البَرَاعِمِ النَّوَاعِمِ      أُقِيمُ لَكِ صَلاةَ بَخُورِ اضغط هنا للمزيديَومَ كُنتُ بَحرًا..! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

اعتراف… بقلم الكاتبة رانية مرعي من لبنان.

ينقصني ..وطن يحضن ُ شبابُه شبابي.. وأتّكئ عليه يومَ تشيبُ أيامي ..دربٌ بلا كمائن .. أمشيه الهوينى .. ألملمُ فيه صدى ذكرياتي الحالمة ..حلمٌ صادق .. يطردُ أشباح الوهم من اضغط هنا للمزيداعتراف… بقلم الكاتبة رانية مرعي من لبنان.

أن تَكُون وَحدَكَ بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

آدَمُ ! 33      لا تَنسَ البَيتَ يَدلِفُ      والمِزرَابَ يَئِنُّ      والمِحدلةَ عَلَى السَّطحِ      ذَهَابًا وَإيَابًا      تَحنُو عَلَى تُرَابِ المُحِبِّين      كَأَنِّكَ الشَّبَقْ      في ” تَنَكِ اضغط هنا للمزيدأن تَكُون وَحدَكَ بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

أَن تَكُونَ وَحدَكَ… ( تابع ) بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

فِي بَيتِنَا القَدِيمِ       تُوَاكِبُنَا الذِّكرَيَاتُ العِتَاقُ       قَندِيلُ الكَازِ فِي زَاوِيَةِ البَيتِ       مَقبَرَةُ الفَرَاشَاتِ       وَهَذَا الضَّوءُ بِضِيَائِهِ       يَقتُلُ الأَشيَاءَ       وَأَذكُرُ –       أَنَّ الضَّوءَ لُعبَةُ اضغط هنا للمزيدأَن تَكُونَ وَحدَكَ… ( تابع ) بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

هروب… بقلم الشاعر حسن رمضان من لبنان.

تهرُبين ؟إلى أين يا سيدتي ؟أنا جرَّبْتُ قبلكِإستغلّيْتُ ستارَ الغروبلكنَّ القمرَ ما أرادإنّهُ سرُّ الفؤادوما استطعتُ التخفّيوما استطعتُ الهروبغدوتُ مُشرّداًتائهاًوتشهدُ عن حالتي كلُّ الدروبما مررتُ بمكانٍ إلاّ وكنتِ فيهما شعرتُ اضغط هنا للمزيدهروب… بقلم الشاعر حسن رمضان من لبنان.