تعزية…! بقلم الكاتبة ليزا جاردنر من اليمن.

قصف غادر في صنعاء أباد أسرة بكاملها ولم تنجْ إلا هذه الفاة سأرحل بشراع أحلامي الممزّق في الدرك الأسفل من محيط البحر الأسود ..! بعيدا عن كوكب القهر..! وزعوا رموشي اضغط هنا للمزيدتعزية…! بقلم الكاتبة ليزا جاردنر من اليمن.

اكتبيني كلماتٌ لا تُنسى…بقلم علي باوزير من اليمن.

اكتبيني كلمات لا تُنسىوابني لي عُشاً على أغصان يديكِ المُثمرةفأنا طير وأنتِ لي المأوىاكتبيني عشقاًفاللغة أنثى، وانتِ حور الإناث ..اجعلي من عشقكِ ثورةً لا تقبل الهوانفي وقت هانت بهِ الثوراتوتبلدت اضغط هنا للمزيداكتبيني كلماتٌ لا تُنسى…بقلم علي باوزير من اليمن.

من الوجع نعيش وإليه المصير..! بقلم الكاتبة ليزا جاردنر من اليمن.

تحدثت إلى ﺍﻟﺴّﻤﺎﺀ، وما تحمل في جوفها من همومٍ و ثقلٍ..ورجوتها أن تعانق همومي وتشاطرني ثقليفانهارت السماء من وجعي..! ﻭ مشيت على ﺍلأﺭﺽ و تعلمت أن الناس أجناس..وهربت بوجهي إلى اضغط هنا للمزيدمن الوجع نعيش وإليه المصير..! بقلم الكاتبة ليزا جاردنر من اليمن.

أنتظرك…! بقلم الشاعرة ليزا جاردنر من اليمن.

ربما يسرقني الصباح أو المساء!أو ربما أغرق في جرحي ..أسبح في دم أو أهجر وطن…!ربما أرقص على ألحان طبيبأو ألحان عقيمة الغناء!أو وراء القضبان أين يتصداني الجدار العازل!انتظرك!هناك…هناك… أنتظر…! ************** اضغط هنا للمزيدأنتظرك…! بقلم الشاعرة ليزا جاردنر من اليمن.

عزيزي الانتظار بقلم الشاعرة هناء محمد راشد من اليمن.

لم نتحدث منذ مدة طويلةسأحدثك عن حاجتي لبطولة حقيقيةدون أن يرف جفن قلبيويتلطخ بسخام الظلدون مسح خطوات الهروبسأحاول مجددا خلع حذاء الفراغ من اقدام الكذبليعاود الضوء المشي دون سقوطارسل عصفورا اضغط هنا للمزيدعزيزي الانتظار بقلم الشاعرة هناء محمد راشد من اليمن.

شقيق القلب و الروح بقلم الشاعرة ليزا جاردنر من اليمن.

حبيبي وشقيق القلب والروح كيف حالك وانت حالي ؟! حالي وأحوالي… كيف حالك يا كلّ أسراري؟ وانت علني وخفايا وجداني داخل أبيات أشعاري..! *************** تذوب الكلمات أمام سحر عيونك فتتحدى اضغط هنا للمزيدشقيق القلب و الروح بقلم الشاعرة ليزا جاردنر من اليمن.

القراءة عنوان للثقافة والتمدن بقلم الكاتب سمير عبدالرحمن الشميري من اليمن.

تسحرني القراءة والكتابة منذ نعومة أظافري و أتذكر جيدا عندما كنت صبيا لم أرشد بعد ، كيف كان أبي يحزم كتبه وأوراقه ويتأبطها متجها صوب البحر ، حيث كان يجلس اضغط هنا للمزيدالقراءة عنوان للثقافة والتمدن بقلم الكاتب سمير عبدالرحمن الشميري من اليمن.

ياحبيبي…! بقلم الشاعرة ليسا جادنر من اليمن.

يشهد المطر والموج الثائر على آلامي وغرامي..!أيها الشمس المشرق هل تسمع كلامي..؟!مع كل اوجاعي أتنفسك بمليء رئتيّ…يا صباحي ويا مسائي…يا حاضري وأمسي…يا صديقي وحبيبي… يا مُسكِّن قلبي ومُنْعش أفراحي ومُحرق اضغط هنا للمزيدياحبيبي…! بقلم الشاعرة ليسا جادنر من اليمن.

أعذريني يا كل الحب عبدالباسط الصمدي أبوأميمه من اليمن.

يا إمراةعلمنى أبيكيف أرسم بالأحجار بيوتاولكن منذ عشرون عاما أوتزيدالشوق من الأردن أتى بكفطويت بقلبي الأماكنفي كل الفصولوما لقيت مكاناأجمل من عينيكفأوي القلب بحب إليكوأنا تركت الفرجارو سكنت من جبل اضغط هنا للمزيدأعذريني يا كل الحب عبدالباسط الصمدي أبوأميمه من اليمن.

إنتظرتك طويلا يا إلاهي. I waited for you long, my God.بقلم فتحي مهذب تونس. ترجمة الشاعر القدير الدكتور يوسف حنا. فلسطين.

إلاهيانتظرتك ستين سنةفي رؤوس الجبال الغريبةفوق شجرة تتكلم مع ظلها دائمافي دار الأوبرا مرفوعا على أكفالموسيقى.في الكازينوحيث سماؤك راقصة بساقين من العاج الخالصتستدرج الفهود إلى سريرهالتغتالهم بدم باردانتظرتك طويلا في اضغط هنا للمزيدإنتظرتك طويلا يا إلاهي. I waited for you long, my God.بقلم فتحي مهذب تونس. ترجمة الشاعر القدير الدكتور يوسف حنا. فلسطين.