“نساء يرتبن فوضى النهار” جديد الشاعر الفلسطيني نمر سعدي: هذه القصائد.. أم صهيلُ الجسد؟!

ضمن منشورات وزارة الثقافة الفلسطينية 2021 صدر للشاعر الفلسطيني نمر سعدي ديوان شعري يحمل عنوان “نساء يرتبن فوضى النهار” يقع الديوان في مئة وسبع وعشرين صفحة وهو من القطع المتوسط.. اضغط هنا للمزيد“نساء يرتبن فوضى النهار” جديد الشاعر الفلسطيني نمر سعدي: هذه القصائد.. أم صهيلُ الجسد؟!

هواجس الصمت…! بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

في أيام الحظر كهذه تصير المدينة كابوسا لزجا ، وهواجس الصمت تتصاعد تباعا في بلاط غربة الروح ، ورنين الهاتف يفترسك وأصوات الجميع تحاصرك بودها العدواني الرتيب حيث تكتشف لا اضغط هنا للمزيدهواجس الصمت…! بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

شبيهةُ مارلين مونرووالطفلُ الذي شرَّدهُ الحنين بقلم الكاتب نمر سعدي من فلسطين.

شبيهة مارلين مونرو كانت صورة مارلين مونرو تجاور صورتها في خزانة الثياب وعلى طرف المرآة الداخلية المائلة.. فيما كانت طبول حرب الخليج الثانية تقرع.. فنهرع إلى إحكام غلق النوافذ بالأشرطة اضغط هنا للمزيدشبيهةُ مارلين مونرووالطفلُ الذي شرَّدهُ الحنين بقلم الكاتب نمر سعدي من فلسطين.

البيدوفيليا ” على الشرق ان يعترف” بقلم الكاتِبة مَلَك جَلال خريبه من فلسطين.

كم تثير هذه الكلمة من مشاعر الغضب !! والانتقام .. فهل خُيلتِ عزيزتي أن يتم التحرش بكِ في مرحلة الطفوله ! لم تكونِ حينها سوى طفلةٍ اسوأ ايامك هو اليوم اضغط هنا للمزيدالبيدوفيليا ” على الشرق ان يعترف” بقلم الكاتِبة مَلَك جَلال خريبه من فلسطين.

من سلسلة كتاب يا سيدي، سِرّ موتي بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

تتأرجح الكلمات ضاحكةتهز رأس السطر راقصةحين قلت : ليس صحيحا أن أقصر الطرقبين نقطتين هو الخط المستقيمهكذا علمتني معك !بين ذبذباتي الصوتيةوبين أمواجك العميقةالحدس وحده قادني إليكوهو الذي صرخ بلا اضغط هنا للمزيدمن سلسلة كتاب يا سيدي، سِرّ موتي بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

نصوص من فلسطين.. بقلم الكاتب نمر سعدي من فلسطين.

فريدا كالو: الغزالة المرشوقة بالسهام في داخل كل امرأة فريدا كالو نقية.. وفيَّة.. صابرة.. عاشقة.. ومخلصة.. وفي داخل كل رجل دييغو ريفيرا.. عاهر.. خائن.. متهتك.. ونذل. معادلة صعبة وظالمة ولكنها اضغط هنا للمزيدنصوص من فلسطين.. بقلم الكاتب نمر سعدي من فلسطين.

ربيعُ الفُقراءِ… بقلم الكاتِبة مَلَك جَلال خريبه من فلسطين.

لقائُنا قد طَالَ .. و ازداد بِـطولهِ توقُنا لِـلُقاكَ ..لِـ رؤية هلالٍ شامخٍ باسقٍ جهيرْ ..تُرافِقُ ليلهُ نسائِمُ فوْحٍ تكادُ من طيبهَا نَظيرةٌ لِـعِطرَ الاريجْ ..لِـ ايامٍ ملئُها اصطبارُ و اضغط هنا للمزيدربيعُ الفُقراءِ… بقلم الكاتِبة مَلَك جَلال خريبه من فلسطين.

علامة ساحرة بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

أهازيج صوتك يذكرني بلحظات ساحرة ولا منسية ، حين وشوشت صدفة الصقتها على أذني بصوت الأسرار وهذيان حكايات الريح والأمواج…!!لماذا تذكرني بشهقة الطفولة أمام البحر لأول مرة؟! لماذا تذكرني بأول اضغط هنا للمزيدعلامة ساحرة بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

15 إصداراً إبداعياً جديداً لوزارة الثقافة الفلسطينية من ضمنها ديوان “نساءٌ يرتِّبنَ فوضى النهار” للشاعر نمر سعدي

رام الله/PNN- أصدرت وزارة الثقافة، 15 عملاً أدبياً جديداً للعام الجاري، تنوعت بين الرواية والشعر والنقد وأدب المعتقلات لعددٍ من الكتّاب والأدباء الفلسطينيين في الوطن والشتات. وقال وزير الثقافة عاطف اضغط هنا للمزيد15 إصداراً إبداعياً جديداً لوزارة الثقافة الفلسطينية من ضمنها ديوان “نساءٌ يرتِّبنَ فوضى النهار” للشاعر نمر سعدي

عصرُالخُرَافَات!!! بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.

لَيْلِي انْتَشَرَ بِبَيَاضِه الفَاحمِوَأَنَا أمارسُ طَيَرانِيإلَى تِلْكَ النُّجُومِ الذَّابِلَةِ، دَربِي إلَى زَمَنِ الأَفَلّ بالذهولأُحصِي خُطَايَ صَوْبَ حُقُولٍ تقْتل قبيلتها وَعَشِيرَتهَا ؛ فيتهموني بقطع سكك الْمَوْت:هَدَم الْعِمَارَات السكنية،“كوبري” ينزلق بِالدَّهْشَة ،جُمُوح اضغط هنا للمزيدعصرُالخُرَافَات!!! بقلم الكاتبة حنان بدران من فلسطين.