رجل عنيد..! بقلم الشاعر هيثم الأمين من تونس.

قطيعان من قردة الشمبانزي يتشاجران،الآن، داخل رأسيمن أجل الموز و التّناسل و رقعة وطن…في رأسي، أيضا، قطار شحن بضائعيسافر داخله منذ ليلتينو في العربة قبل الأخيرةيختبئ شابّ وسيم قرّر اجتياز اضغط هنا للمزيدرجل عنيد..! بقلم الشاعر هيثم الأمين من تونس.

صبر…! بقلم الشاعرة ملاك العوام من سوريا.

نبيذ مخمرو عنقي المشنوقأغرق قرطي المجنونبحر قلققتل فيني راحة الفكرأيقظ حنين الأمومةونبض عاشقةنجم غفى على كتف الكلمات سااافرت إلى المجهوللوحة حزنتحت جناح الحلمغفى الفرح…علقم كالعنب محلى بالصبراشواك قهررائحة شواء الذكرياتبطعم اضغط هنا للمزيدصبر…! بقلم الشاعرة ملاك العوام من سوريا.

الهدرة الرّابعة : موعد على فنجان قهوة… من كتاب ميتروهات..وهدرات.. للكاتبة سونيا عبد اللطيف من تونس.

نزلت من الميترو رقم 5 صديقي الذي ألفته وألفني أكثر من الميترو رقم ثلاثة… حمدت الله على وصولي سالمة كما حمده غيري وهم ينزلون منه، هكذا سمعتهم يردّدون وهم يتلمّسون اضغط هنا للمزيدالهدرة الرّابعة : موعد على فنجان قهوة… من كتاب ميتروهات..وهدرات.. للكاتبة سونيا عبد اللطيف من تونس.

طوقُ تُراب..! بقلم الشاعرة نبيلة الوزاني من المغرب.

عبْرَ غلالة الأنافي قوقعة ( ومِن َبعدي الطُّوفان)كم مَخَر عبابُ ذاتِي المنغمسةِداخلَ بوتقةٍ تائهةِ البوصلةكأنْ لا شاغل لهاإلّا لهاثٌ ذابلُ الهسيسلبحثٍ شقيّ الخُطاعن صباحٍ يُزهرُ أمنياتي….ما أشدّ صفعاتِ أسايَوأنا عائدةٌ اضغط هنا للمزيدطوقُ تُراب..! بقلم الشاعرة نبيلة الوزاني من المغرب.

وَطـَنُ الحياة….! بقلم الشاعرة فردوس النجار من سوريا.

يا أول َ الأسوار ِ للأرضِ ِ المُشـَرَّعةِ البهاء:من ألفِ ألفٍ للسنين ِ ..وألف ألفٍ رُبـَّما لا تنتهي..أشرقـْتَ.. من عين الظلام !والبحرُ.. ذاكَ الساقُ.. للأرض ِ البديعةِ .. ما يزالُ اضغط هنا للمزيدوَطـَنُ الحياة….! بقلم الشاعرة فردوس النجار من سوريا.

التّينة السّوداء..! قصة قصيرة جدا بقلم الكاتب وسام حفصي من تونس.

تلك التّينة السّوداء الكبيرة في أعلى الشّجرة أثارت نفسي وفتحت شهيّتي. ولكنّها كانت عالية، عالية جدّا. وكانت على طرف غصن غضّ دقيق ملتفت إلى السّماء. ولم يكن باستطاعتي أن أحصل اضغط هنا للمزيدالتّينة السّوداء..! قصة قصيرة جدا بقلم الكاتب وسام حفصي من تونس.

مَنْ أنا ومَنْ أنتِ ؟ مُحَاوَلَة ‏ 21 لَهَا .. دائمًا بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     لَنْ أتعَبَ مِنَ الكِتابَهْ      ‏طالَمَا هُنَا . .  هُنَاكَ امرأةٌ      ‏تُعَانِقُ السَّحَابَ      أَبتِكِرُ مِنْ خَطوِهَا ابتِهَالاتٍ      وتَرانِيمَ ‏تُذَكِّرُني بِقَصَبَةٍ      ‏مِنهَا اختَرَعتُ النَّايَ وَالرَّبَابَهْ      اضغط هنا للمزيدمَنْ أنا ومَنْ أنتِ ؟ مُحَاوَلَة ‏ 21 لَهَا .. دائمًا بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

يَحصل في المرآة ..! بقلم الشاعرة بثينة هرماسي من تونس.

هي تنظرُوانا انظرو المرآة تفصلنا ..هي تحكي ..وأنا اغصّ الصّمتوأبلع صوتي ..هي تنادي ..وأنا أمرّولا اصغي اليهاتثرثر ..و تعاتبنيترقب عودتيوتسأل ..وأنا اتدثُر الغيابوأمضي عابرة ..على وجه المرآةأمشي ..أكتب الطريق ..واسير اضغط هنا للمزيديَحصل في المرآة ..! بقلم الشاعرة بثينة هرماسي من تونس.

ذكرياتي مع فيروز ( الجزء الثالث ) بقلم الشاعرة رانية مرعي من لبنان.

مُهدًى إلى روح جدتي” أم نايف “ .. أحواض الجوري والياسمين .. وصباحٌ على شرفه منزلنا في مشغرة .. وفيروز !” بقطفلك بس هالمرة .. هالمرة بس عبكرا ” .. اضغط هنا للمزيدذكرياتي مع فيروز ( الجزء الثالث ) بقلم الشاعرة رانية مرعي من لبنان.

كل همسة..! بقلم الشاعر على السيد محمد حزين من مصر.

كل همسة , كل لمسة كل ضحكة حلوة فاكرها لكِ كل كلمة حب حلوه في يوم سمعتيها لي وسمعتها لك ولهفت عينيكِ ورعشت أديكِ لسه فاكر ها لكِ كل وعد اضغط هنا للمزيدكل همسة..! بقلم الشاعر على السيد محمد حزين من مصر.