إلى النور..! بقلم الشاعرأحمد كريم عز الدين من سوريا

كيف نخرج عن المألوف نتخطى ذلك المعروف نسير في جهة اخرى نشير الى جهة أخرى نعالج صفحة اخرى نلون دفترا اخر نكتب قصة حلوة نحمل على اكتافنا خشب نصنع مركبا اضغط هنا للمزيدإلى النور..! بقلم الشاعرأحمد كريم عز الدين من سوريا

أول الربيع… بقلم الشاعرة حسناء حفظوني من تونس.

انقضى الشتاء فجأةمبللة نوافذي بعد برذاذ المطرغيمة هنا بمنتصف الذاكرةقابعة بانتظار معطف دافئيسري فينا الزمان…قبيل الهطول أغصان أورقت بلا ميعاداذهلتني بالأمسشجرة لوز بحديقة الجيرانمتى لبست ثوب زفافها الأبيضيلتهمنا ثغر الزمان…بعيد اضغط هنا للمزيدأول الربيع… بقلم الشاعرة حسناء حفظوني من تونس.

أحتاج صوتي كي أجتاز الذاكرة..! بقلم الشاعرة نسرين المسعودي من تونس.

أحتاج صوتي كي أجتاز الذاكرةوأعتزل المشي نائما،و البكاء نائماأكرر نغما بصوت امرأة !كلّما تعرّق جسدي فاح عطرها .أقلّد أنفاس الماء في قبضة الليل …أحاول فكّ شفّرة الحزن من صدري ،و اضغط هنا للمزيدأحتاج صوتي كي أجتاز الذاكرة..! بقلم الشاعرة نسرين المسعودي من تونس.

جنرال هو الجنرالُ..! بقلم الشاعر صابر عبسي من تونس.

جنرال هو الجنرالُعلى تلّةٍمن جماجمنافي الظلام كعادتهيدّعيأنّه بلبلُ الشجرهيدّعيأنّه حارسُ الشجرهيدّعيأنّه خادمُ الشّجرهيدّعيأنه أخْضرُ الشجرهيدّعيأنّه ثمرُ الشجرهنسغها،جذرها،يدعي أنه الشجرهعندما هبّت الريح هبت فجائيّةًأسْقطتهُولم تبق منه ولوْ ورقه…….…….…….في الحقيقة قال ابن اضغط هنا للمزيدجنرال هو الجنرالُ..! بقلم الشاعر صابر عبسي من تونس.

أبعَدُ مِن سِيزِيف تَحِيَّة إلى ..! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

كانَ الحُبُّ عندَما يُسَافِرُ‏يَطُوفُ بينَ الحُقُولِ‏كانَتْ عَينَايَ وَرَاءَهُ‏يَظهَرُ بِشَكلِ غَيمَةٍ‏يَستَوقِفُهَا السَّهلُ والتِّلالُألوَعرُ والجِبَالُ‏تَعِدُ الأرضَ بِقَطَرَاتِ المَاءِ‏كما شُعَاعٌ يَتَوَهَّجُ ويُضِيءُ‏كَمَا العِاصِفَةُ _‏بِبَرقِهَا ورَعدِهَا تَحمِلُ الهَدَايَا‏كنتُ أسأَلُهَا _‏أينَ التي في يَدِهَامَحبَرَةٌ وقَلَمٌ اضغط هنا للمزيدأبعَدُ مِن سِيزِيف تَحِيَّة إلى ..! بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

شبح كورونا ..! قصة قصيرة بقلم على السيد محمد حزين من مصر.

ليلة أمس هرب النوم مني , جلست مُتأرقاً , والفكر في رأسي ـ كالعادة ـ كلاب سعرانة تنهش وتجري .. سحبتني قدماي نحو المكتبة , أمسكت احد الكتب .. ديوان اضغط هنا للمزيدشبح كورونا ..! قصة قصيرة بقلم على السيد محمد حزين من مصر.

وما تزال نورا تنتظر..! خاطرة:بقلم دانيال الشالح من سوريا.

لن أراه ثانيةً . . أبداً أبداً . . لن أرى أطفالي الأعزاء . . سأفقدهم إلى الأبد . . إلى الأبد . . آه . . تحت صفحة الجليد اضغط هنا للمزيدوما تزال نورا تنتظر..! خاطرة:بقلم دانيال الشالح من سوريا.

أنشودة الخلود..! بقلم الشاعر على السيد محمد حزين من مصر.

غداً ستشرق الشمس ستشرق لتذيب جبال الثلج ولتنبت البذور من بين الصخور وتخرج الزهور بلا خوف غداً ستشرق الشمس ويغني الطير أنشودة الخلود ويهتف الربيع الأخضر يهتف، يهتف، يهتف المجد اضغط هنا للمزيدأنشودة الخلود..! بقلم الشاعر على السيد محمد حزين من مصر.

إن في الغرام دواء لأورام الليل ..! بقلم الشاعرة ليندا بوبكر من المغرب.

إن في الغرام دواء لأورام الليل ..وعين ( العقل ) قد غدت حمراءاظهري شي من جنونودعيه يتذوق طعم الرقاد ،أعتقي شفتيك ،، تقتاتفما بقى من الليلغير قبلة إلا ربع ..يا اضغط هنا للمزيدإن في الغرام دواء لأورام الليل ..! بقلم الشاعرة ليندا بوبكر من المغرب.

أنا رجل نحيل و بلا هندام..! بقلم الشاعرة مروى بديدة من تونس.

أنا رجل نحيل و بلا هنداملكنني سليم ، معافىلا نساء في حياتي و لا مواعيدأقسم ساعاتي بين الحانات و الغرفيتعتعني الشراب فأمسك صدغي و أغنيأنا رجل نحيل و بلا هنداملكنني اضغط هنا للمزيدأنا رجل نحيل و بلا هندام..! بقلم الشاعرة مروى بديدة من تونس.