نثرية… بقلم فاطمة الداودي من تونس.

L’image contient peut-être : 1 personne, gros plan

فتح نافذة الريح
استلقى نبض محطة حافية
شتاؤها منكسر يئن
تحدث للموت
أنتظرني أفك ازرار الذكريات
وأنزلها عمق المحيط
فأنا الان متهم بالحلم
****

يستمع لصوت عينيه
عاريا ملتحفا النجوم
بعد التأمل في سيلان بارد
السموات السبع تسقط
وتركض مفلسة نحوه
تغني
حمل بستان مطر بري
حمل فتات حلم تقتات منه اصابع الشحاذين
********
تسلق هاربا
حافة بحر
عيونه في العمق تبحث
عن جثته في المحيط
تغني
نوارس أحلامه بائسة، جائعة
ممتلئة بغزلان صبية
*********

من شرفة قلبه المثقوب
سقط العشب نحو البحر
وغرق قتيلا برصاصة فاتنة
*********

انتظرني ارتق ثقوب الهواء
وأخذ من رئتي هواء وتعود دورة الاحلام
وأغني
امجاد الشباب قوية، وقتيلة
تسقط جثة من مناقير عصافير الشحاذين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*