نَفسي..! بقلم الشاعر أحمد محمد ابراهيم من سوريا .

لا أحد يحبُّني
كَشخصي
لا أحد يحبُّ نفسي
كَنفسي
لا أحد يراني
كما أرى نفسي
لا أحد يَحتاجني
كما أحتاجَني
لا أحد يعرفني
كما أعرفني
لا أحد يعذّبني
كما أعذّب ُ
نفسي

فيا نفسي
إقسي عليَّ
و علّميني
كيفَ أُمحو
نفسي بِنفسي ؟
و اذهبي
أيّتها الآمالُ
لِتسطعي بعيداً عنّي
لأنّي بِنفسي
صنعتُ يأسي
و إنّي حطّمت ُ
نفسي بِنفسي

يا نفسي
أحبّيني
كما أحبّك ِ
كما أعشقكِ
خلّديني
ذكرى لِبأسي
خلّديني
لحبيبةٍ
سَكَنت فؤادي
و كأسي
الذي خمورهُ
لا تفارقُ ثمالةَ
رأسي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*