علّمتني الحياة كيف أرمّم ذاتي… بقلم الشاعرة سامية القاضي من تونس.

حدثتني الحياة ….
عن وجهها الآخر الذي لم يُميّزه العابرون …
عن التفاصيل التي لا نعيرها إهتماما
عن الجمال المسافر بين الفصول…
عن الشمس الدافئة
تسري في جسد الصباح…
حدثتني عن الضوء حين يُعانق الألوان
في قوس قزح..
و يقبّل الفجر المنبجس من عمق الظلام
حدثتني عن الأمل…
عن الكون الذي يفيض بالجمال..
عن الخطى الثابتة رغم الزحام
عن الخلاص يركب أجنحة “بيجاسوس”
عن الملائكة …
عن الملاذ…
عن الرّوح التي ترنو للسلام …
عن طريق يصعد للنجوم..
عن سيمفونية أوديسياس
تفتح الأبواب لدخول الجنّة
حدثتني عن الاصوات المحتشدة
في غور الخفاء..
عن دانتي …
كيف هيّأ جحيما للشيطان و لأولاده المكفوفين…
عن الإندثار يذروه الغبار
عن الأرض…
تحتضن كل صباح جوعنا …
و تتدثر في المساء بطيننا و الركام
حدثتني عن العقاب و الجزاء
عن الموت الذي إن طلبناه أبى
عن الرؤى ….
عن سحر بريق البدايات
عن الفرح الذي اينعت بذوره
في تربة المحنة..
حدثتني الحياة طويلا …
و في آخر المطاف قالت :
إفتحوا النوافذ للتفاصيل
توغلوا في الطرق غير المرئية
و اقطفوا أمنياتكم من أعمق اعماق الضوء…
مارسوا وجودكم حتى منتهى الإدراك…
رمموا ذواتكم مرّة بعد مرّة
و ألعنوا كل هذا الشقاء
سامية القاضي / تون

الهوامش :

  • بيجاسوس : جواد مجنح جميل في الأساطير الإغريقية.
  • اوديسياس : مؤلف سمفونية الدخول للجنة .
    *دانتي : هو شاعر و فيلسوف إيطالي ، مؤلف كتاب الكوميديا الإلهية .

2 Replies to “علّمتني الحياة كيف أرمّم ذاتي… بقلم الشاعرة سامية القاضي من تونس.”

  1. شاعرة الحياة و الامل تعزف على اوتار الحياة و ترنو الى بهاء فيها لاينضب
    تستبطنها و قد خبرت حلوها فأقبلت و خبرت مرها فحذّرت منه و أدبرت …
    هي الحياة كما صورتها شاعرتنا بوجهيها المتناقضين … لا تدوم لأيامه سعادة و صفاء و لا تطول بها الاحزان و لا الشقاء … متقلبة هي بين سفور و حياء بين ظلام و ضياء و بين قبح و بهاء .

  2. لم أجد للشعر كلمات لأنني أكتب من صميم القلب. والعقل يصلح كل المفردات فيبقا الصحيح من الكلمات حبرا على ورق.. أحس بتعب لأن كلماتي أختفت.. جدران كتبي ليست لي ولا حيطاني كتبي لي ولا بقايا الكلمات لي سراب متبقي من مجلدات… أين كلماتي وأين الجمال والفرحه لقد أقتصها الزمان بدون عدل أو ربما يرا العدل من جانبه القصاص ومن جانبي سيداتي وسادتي سرقت أقلامي وجف الحبر فلا تسألوني على ألواني ليت الزمان والمكان لا.. لن يعود فقط ذكريات لا تموت تبقى نسمه حنينه في خرب كانت موعد ومكان لقيانا لا الكلمات ولا العبر تصف ما بيني وبين دفتر أحلامي أمل بنسه لسيذتنا الموقره كل التوفيق والنجاح كلماتها حازمه وجاده مسعاها شريف وجدي فتمنو لها النجاح والتوفيق كل الأحترام والتقدير سيدتي كل الأحترام َالتوفيق سيدتي..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*