يسألوني مابك؟ بقلم الشاعرة سُمَيَّة جُمعة من سورية.

يسألوني مابك؟
كيف أقول لهم:
بأن الوجع استفحل
و أن الجرح قد نزف
لست بخير
و قوافل الفرح رحلت عنا
عصافير الحزن سكنت المكان
لست بخير
كل ما حولي يحلّق عاليا
و أنا المتدنية في مكان
ماذا أقول:
هل آقول شكرا للأيام
أم شكرا لزمان. ليس بزمان
فقد الأحبة تحملنّاه
و ضاقت بنا الأوردة
و ضاق الشريان
و لكن صراع الأيام على قسوتنا
هذا الذي لم يكن في الحسبان
أماّه !
كم أفتقدك هذه الأيام
و أفتقد حكمة غادة
في مثل هذا الأوان
أنت معي
أعرف و لكن يدك الدافئة
قد فقدت الحنان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*