حكاية طفلة… بقلم الكاتبة ابتسام الخميري من تونس.

إلى روح والدي عبد الرحمان الخميري
سوسة 30\1\2017 السابعة صباحا

عندما كنت صغيرة
كانوا يقولون: “مات أبي”
فأبتسم…
كانوا يقولون: “ماتت أمي”
فأبتسم…
لما كبرت
“مات أبي”
و
ماتت معه الابتسامة
و الأحلام الوردية
ماتت معه فرحة العيد
بفستان جديد
و فرحة العمل
بيوم سعيد….
“مات أبي”
و ماتت معه الذكريات الجميلة
و اللقاءات الحميمة…
بالأصحاب و الأتراب….
و ماتت بهجة الألوان
و الشعور بالأمان….
و
ظلت
الأيام
بلا طعم
و لا لون….
فقد
مات الذي كان يحويني….
مرت السنون.
و عمرني الشيب…
و
ظلوا يقولون: مات فلان
فأصمت.
يقولون: ماتت أمي.
فأقول:
“لقد مات أبي”
لقد مات..
و بعده
لا
أحد
مهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*