أُحِــبُّ الـحــيـاةَ… بقلم الشاعرة سُمَيَّة جُمعة من سورية.

دعني ..
أحيا في عينيك
كغيمة تروي ظمأ الاقاح
إني أعشق الحياة
والسفر مع أجنحتي البيضاء
دعني…
أبحث عن أحلامي المخبّأة
في جيوب القدر
إني أسمع نداءها
تستغيث
ويبعثر الريح صداها
أتوق لمن يلملم
شتاتي
ويحنو عليّ
من غضب الأيام
أنا سنونو مسافرة
لأبعد حنين
ارسم قمراً ﻻ يشقيه الافول
أعشق السمر عند دفء القرميد
يراقصني
شجن اللّحن واهتزاز وتر الإياب
أحبُّ الحياةَ
وإن عاكسني القدر
ﻻ ترهبني خطواته المهرولة
في وحول الوعود الموؤدة
ولا حقائب السفر العنيدة
أحبُّ المطرَ
و حباتِ النَّدى
تُذوب عشقاً
على تيجان
أغاني العناق
أُحبُّ النُّورَ
المُتدفِّقَ منْ ثغرِ نجمة
اضناه عشق القمر
يضُمُّني .. يحملُني
كأميرة يتهادى
شالها الأبيض
على اكتاف الفجر
كفراشة تتراقص
تيها بين الزهور
أحـبُّ خَلوةً
ابحث فيها عن شظايا روحي المحطمة
وعن ضوضاء
الأزقة الهرمة
عنْ حياةٍ باتَتْ وشماً
رسمه أنين…
وآهات مكبوتة

سُــمـيَّـة جُـمـعــة – سُـــوريـةُ .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*