ياحبيبي… بقلم الشاعر سليم براح من الجزائر.

ياحبيبا
كان بالأمس ضياء
كيف خليتني
في الظلام
وحدي أعد نجوم السماء

ياحبيبي
كنت بالأمس معي
تغني
أنت عندي أحلى من نجم السماء
أرتوي من قلبك
ان عطشت
ومن كفيك يكون الغذاء

ياحبيبي
كيف خليتني وحدي
أعد ساعات المساء

ياحبيبا
كنت بالأمس تقول
نلتقي
حينما يأتي
الصباح
كم صباح مر ثقيلا
أقول
تجيء ،لاتجيء

تبكي الشوارع ساعات لأجلي
وكم بكت شوارعنا
الصماء

ليتك تعلم ياحبيبي
أنني
مسني منك الألم
لم أعد أحيا بعدك
صار جسمي من عدم
تحرق النار قلبي
كلما
جاء ذكرك
هزني من في الوجع

ياحبيبا
كان بالأمس
يقول
أنت ستري
والغطاء
كيف خليتني اليوم وحيدا
يأكل الطير من راسي
وبرد الشتاء

قد كتمت الحب في زمانا
كيف أخفيه
وهل يخفى الضياء
ليتك ميتا فأجثو
حتى تفارقني الحياة
ولكنك حي
أوليتني ظهرك
لاتبتغي الي الرجوع

يا حبيبي
لو علمت البوح
هجرانا
ما أفضيت اليك
ليتني
كتمته.
ليتني أخفيته
ومابحت اليك
ليتني
ظللت وحيدا
أحمل الجمر وأبكي
وماأفضيت بسري

ياحبيبي
انني
أهواك دوما
والان أفضيت
اليك

سليم براح
الجزائر 2018/04/14

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*