كَأَنِّي أَنَا… بقلم الشاعر عِمَادُ الدِّينِ التُّونِسِيُّ.

كَأَنِّي أَنَا
غَيْمَاتِي..
خَلْفَ قُضْبَانِ آهَاتِي..
كَأَنِّي أُسَامِرُهَا..
بَيْنَ طَيَّاتِ الدُّجَى..
كَأَنِّ أَلْوَانَهَا مُقِيْمَةٌمَعِي..
عَلَى بِسَاطِ عَلَاءِ الدِّينِ..
لَنْ تَغِيْبَ..
كَأَنِّا نَسِيْرُ كِرَامَاً..
إِِلَى حَيْثُ شَاءَ الْهَوَى..
عِمَادُ الدِّينِ التُّونِسِيُّ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*