الأقصى يستغيث… بقلم الشاعر محمد ابو الفتح من مصر.

صخور الأقصى تستغيث تنادى………..على الأحـرار في كــل وادي
أدركوني الآن يا فرسان بـلادي ……….أغـــيثوني قد دنسني الأعادي
فهل أسمع صوت صهيل الجياد…………ويفيق الرجال من غفلة الـرقاد
فلملموا الشمل وجمـعوا الأيادي………….وأخرجوا السيوف من الأغماد
أنا القدس أنا من للمـسيح المـهاد…………ومسرى المصطفي خير العـباد
فمتى تستجيبوا لصوت المنادى………..وتردوا الصـــــاع لثلة الأوغـاد
أحرقوا الرضـيع فــلذة الأكباد………..و ما رأيت الأيادي تهم بالـــزناد
أفيقوا وأقبــلوا لساحات الجهاد……….. وتعالوا لنستــعيد كرامة الأجداد
ندائي يزعزع صخور الأوتاد ………….وأبكى صوتي كل قلوب الجماد
فمتى تـنسوا وسوسة العـــناد…..……..وتنصــتوا لصـوت الحب والوداد
أعدوا العدة واستعدوا بالعتاد …………..ورؤوس اليهود تتـــوق للحصـاد
محمد أبو الفتح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*