ضياء فوق صوري…! بقلم الشاعرة امل الحشايشي من تونس.

على في الهوى صوتي…
صدا يزلزل كل من حولي
النور يشق الصبح من نوري!
والكل يصبح يلقى الضياء
فوق صوري!
مستحيل أقبل بقهرة..
كسر، ذل، جراح، وخوف
مستحيل أقبل أكون
ضل عاكسه ضياء احد!
ضيائي أنا ابنيه بروحي…
وقتي لم يخلق لاحد
ابقى أقوى و احسن…
بنفسي اكون أجمل
رغم ضعفي الظاهر للجميع!
عمري ما اقبل يوم اضيع..
حلمي انا ابنيه بنفسي
راسمة رسمة من وقت بعيد…
لأسمي!
ليس غرور لكن ثقة
انا أقوى والسلام…
قلبي جدًا مملوء..
عقلي لم يعد صبور..
شرحي إلى من في راسه عني فكرة!
انا اعرف ولست ناكرة
بفضلكم اصبحت اقوى
ذكرى في عقلي اليكم
أسباب لا اقبلها يوم
ابدا يوم ألومكم
اللوم بعد القضاء بدعة…
بفضلي أسقط و اقوم
واستحالة تهزمني يوم هموم…
واللي قرر إنه يفارق
الحياة مثل المفارق…
تجمعنا اغراب!
و تفرقنا احباب!
والكل حاصل ضرب الغياب!
والحساب آخر الطريق…
لما تندم على معرفتهم
ولما تكره لحظات سذاجتك
ولما تضحك على وقت ضعفك
و ترى نفسك الآن…
نقطة فاصلة…
هدفي حفظته و مراجعة
مع السلامة نحن في آخر الطريق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*