شكوى… بقلم الشاعرة هدى كفارنة من سورية.

مبتورة النجوى
أصابع قلبي ..
مكسورة الصوت
محطاتُ غنائي .
لا نجاة من الحنين !
ربما أشكو لنفسي جلّ نفسي
و أعيد الرسم يا مهد العواصف
أذرف الألوان
في رجم المسافة والسنين
وأنزف الذكرى
مكابدةً حديث حزني
أخدّر الصور الجريحة ملء عيني
أجرحني بمبضع التغافل للندى
وأصلي للنسيان
بنسياني أغيب
الوقت مكتوب
عصاه الامتثال
لحني تواتر في استحالاتي ضنين
والجهات تراقص النرد الكئيب
تدور بجولات المنتهى
ألامس الوجع الذي تنبأ بي
ذات خلق يجازفه المدى
أغني لافرق يجديني هناك
صراخ الروح أكبر من إصغاء كوني
الصدى يبدو هناك
أصغي فيعبرني الرنين
عليك ببعض الوجد أيها الصمت
الذي يجتاحني
عطرُ وردكَ وهجُ دمعي
الغفوة الكبرى نديمي
ليلي تجرّعهُ الأنين .
هدى كفارنة/ سوريا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*