” ملك عرش الرجولة ” بقلم الشاعرة دنياس عليلة من تونس.

أ يَـا آتٍ من غياهـب
القدر لتلقانـي
بوردة أمل وباقة احلام
وردية الاماني
انتظرتك بشوق
على ضفاف أشجاني
لأتفيأ ظلال عشقك
من قيظ الحرمانِ
و كان يـوم التلاقـي
أحلى أقــداري
يوم أسرتُك وملكت
فؤادك الحاني
ايقظ الهوى روحي
من عمق سباتي
وأسرى النبض
في قلبـي وكيـاني
تسرّب غيث العشق
الى جفاف ترابي
لثمت منه
حتى روّانـي و أحيانـي
زرعتَ بذور الحب
في أعماق وجداني
فغدوتَ يا سيدي
الزارع والجاني
أزهر حبّك
في وريدي وشرياني
و فاح الكون عطرا
واخضرّت جناني
أ يا ملك عرش الرجولــة
و مليكي
انعشت انوثتـي
و زلزلت اركـــاني
هامت الروح بك
دون كل الرجالِ
ما عداك تراه العين
حلقات من الدخان
ود العطاء أخرس
عن المدح لساني
فباتت السعادة
على وجهي بوح بياني
أ يا رجلا ما أنجب مثله
زماني دلّني
ما السبيـل لرد الجميـل والعرفـانِ؟!
ويا أعـذب نبع
تفجّـر في أكوانـي
أ توفيك حقّك كل عبارات الامتنان؟!
إني أقسمت بالذي عينيك أهداني
أن أصون العهد
لآخر العمر الفاني
أداريك بين الضلوع والأجفـانِ
وأظل موطنك
ما دمت كل أوطاني
أهبك شديد جموحي
وفيض حناني
عناقيد لهفتي
و اخضرار بستاني
و لو حجبتك عني يوما
سحب الاقدارِ
سأنتظرك بشوق الازهار لنيـسانِ
و أشتاقك بحنين البيداء للأمطـارِ
فمثلك لم يخلق أبدا للنسيـــــــــانِ
دنياس عليلة / تونس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*