عَفوَكِ خُذِينِي… بقلم الشاعر ميشال سعادة من لبنان.

     خُذِينَا

     عَفوَكِ .. خُذِينِي

     إلَى مَطارحَ لا ضَوءَ فِيهَا

     فَضَاؤُها عَبِيرْ

     أُلُوفُ الأَقمَارِ فِيهَا

     وَحَشْدٌ مِنَ النُّجُومِ كَثِيرْ

     تَرُشُّ الضَّوءَ علَينَا

     تَفضَحُ تَأَوُّهَاتِ مَقعَدٍ فِي الزَّاوِيَهْ

     كادَ مِنْ فَرطِ حُبِّنَا يَطِيرْ

                                             * * *

     خُذِينِي إلى شَمسٍ

     لَمَّا تَزَلْ صَدَى دِفئِكِ الغَامِرِ

     وَعَلِى عَرشِكِ الآسِرِ

     تَتَرَبَّعُ .. تَهوَى رَبيعَ عَينَيكِ

     وَحُضنَ خَدِّكِ الزَّاهِرِ

                                             * * *

     خُذِينِي إلى بَحرِ عينَيكِ

     هَادِئًا أَو هَائِجًا …

     إنِّي اهتَدَيتُ إلَيهِمَا مِنْ زَمَنٍ بَعِيدٍ

     كَمَا زَورَقٌ إلى المِينَاءِ اهتَدَى

     وَلا زالَ حَنِينِي هُنَاكَ .. هُنَاكَ

     يَرسُمُ زَمَانَكِ عَلَى وُجُوهِ المَوجِ

     وَتَجَاعِيدِ السَّمَاءِ

     وَلا زَالَ حُبُّكِ سَيِّدي

     فِي حَلٌّي وَأَسفَارِي

     وَلا زَالَ شِرِاعًا مُعَلَّقًا على حِبَالِ خَيَالِي

     وَلا زِلتُ ذِاكَ العَاشِقَ يَهوَاكِ

     بَينَ عَودٍ وَإِبحَارِ

     يَفرَحُ وَيَشقَى

     وقَد يَكتَئِبُ

     وَيَسقُطُ فِي التَّجرِبَةِ آلافَ المَرَّاتِ

     وَيَشرَبُ مِنْ كأْسِ حُبِّكِ

     حَلَاوَةً وَمَرَارَةً

     وَكُلَّمَا أَفرَغَ الكَأسَ

     قَالَ : هَاتِي

                                             * * *

     خُذِينِي

     فِي بالِيَ طِفلٌ يَلهُو وَيَزهُو

     هَنَاءَةٌ فِي ذَاكِرَتِهِ

     وَفِي القَلبِ انشِرَاحٌ

     كَأُرجُوحَةِ النَّغَمِ

                                             * * *

     خُذِينِي

     فِي الخَيَالِ فَرَحُ الأَمسِ

     فِي الآنِ جِرَاحٌ

     فِي الآتِي –

     رُبَّمَا سَعدٌ وَأَفرَاحٌ

                                               ***

     خُذِينِي

     فَيَنكَشِحَ عَنِ التِّلَالِ البَعِيدَهْ

     ضَبَابُ حُبِّنَا

     وتُولَدِي –

     كَمَا الثَّمَرُ آيَةُ الغُصنِ

     طِفلَةً على أُرجُوحَةِ القَمَرِ

                                         ميشال سعادة

                                    الجمعة 13/1/2017

Peut être une représentation artistique de arbre
من أعمَالِ الفَنَّانَةِ التَّشكِيلِيَّةِ القَدِيرَةِ الصَّدِيقَة Ghinwa Radwan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*