ليتني..! بقلم الشاعرة فوز حمزة من العراق.

كم أتوق إلى تعلم لغة دون حروف
إلى حديث دون كلمات
ليتني ..
من عمق الاضطراب استكين
ومن وسط الفراغ أمتلأ
ليتني ..
كالطيور أملك خارطة في السماء
كالماء لا أجد صعوبة في ارتياد الأماكن
ليتني كالزهرة
انبثق من الداخل للخارج
ليتني ..
أفقد قدرتي على إغواء الحواس
ليتني ..
أعود لا شيء لأصبح شيئاً
ليتني كالمرآة
أعكس الصور ولا أحاول الأمساكَ بها
ليتني ..
لا أملك أثراً فلا أفنى ..
– فوز حمزة –

Peut être une image de une personne ou plus

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*