لا اعرف تفاصيل الطريق..! بقلم الشاعرة سامية خلف الله بن منصورمن تونس.

لا اعرف تفاصيل الطريق
لا اعرف في اي نهر
ترقد المفاتيح الضائعة
ولا اسرار الابواب المؤجلة فتحها
نظراتي شوارع مهجورة

اجلس قرب نافذة ….مع راسي
اكتب اغنيات… ارشها على العابرين
ارسم اسراب عصافير
هاربين من فخاخ المجاز
شجرة…..للمتعبين باسوار قلبهم
لكل من بنى بيتا… على جسر
اصبح انقاضا….
لا اكتب بشكل بارع
لاني خارج القصص
احتبيء مني…في حكايات الصنوبر
البارحة….
اضطررت لشراء حذاء جديد
فعظام اقدامي تكبر في الوحدة
رغم اني..لا اسلك الدروب المألوفة
الا التي فيها وجه امي
او…..
حيث ينبت شجر اللوزعلى خدود الاطفال
لكن الاطفال …شاخوا
وما زلت احلم بوجه….حتى تتضح الرؤيا
قبل رحيل الفجر
كاخر كاس في وداع الهة للأساطير
في زمن ملحد
ألجأ الى فقاعة الحلم
واطوف طوييبيلا حول نافذتي
التقط رذاذ الانس
كاخر طفل
يعبث بخصلات احرفي
قبل ان يخرج النص من قفص الصمت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*