أحرفي ترسمني بقلم الشاعرة ملاك العوام من سورية.

إمراةٌ تكحلت برذاذِ الجمرِ
جمعت غبارَ البحرِ
تفيأت تحت شعاعِ الشمسِ..
وعلى كتفِ القمرِ
حكت حكاياهااا….
خيوطها من اوردةِ الصبرِ…
لن يهزَّها حزنٌ حتى الآن …
تذيبُ زهرَ البنفسجِ..
تعطرُ المكانَ بطيبِ ذكراها….
لن تعرفَ قشعريرةُ الابدانِ يومآ …
ولن ترنوَ للقهرِ ..
جذفتْ بأهدابها قواربَ الأمان….
ومضتْ لمدنِ الاحلامِ
سافرتْ عبرَ المدى…
ورسمتْ بقزحيةِ الالوانِ
فسيفسائيةً تبهرُ الابصارَ
تسجنُ أحزانها بمقبرةِ الزمانِ..
تمتص رحيق الوجع
تجلجلُ بهمسِ الحنانِ
أركان العمر .
ولاتعترف إلا بديانة العشق ديانه
………………..
أحبك والبقية تأتي

Peut être une image de 1 personne et texte

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*