هناك روح سماوية كتبت معي هذا النص: “سيدة البوح” بقلم الشاعر مظفر جبار الواسطي من العراق.

مبهورٌ .. بكِ
وأنتِ
أنيسة روحي
وبعينيكِ
فمنذ الأمس وأنا محموم
من عشق
مغلوب العقل
مسلوب الوجدان
حرارة جسدي
فاقت حدَّ الهذَّيان
ياسيدة البوح
أغيثيني
كانت محض نبوءة
لامرأةٍ قرأت
مستقبل عمري
في فنجان
قالت ستصاب بلعنة
عشق
تجتاحك
كمو ج البحر
فاحذر
أمواجاً غاضبة
أوعاصفةً
ترديك وحيدا
مقهورا
كالفارس
يسقط في هفوة
آه منكِ
ومن نبضٍ
يشاكسني
يلعنني
يركض
في شرياني
كمجنون
يسأل أوردتي
عن صوت غادرني
بصمت
صوت
يأخذني
يعبر روحي
كتراتيل صلاة
كترنيمة غفوة
يا أنتِ
أجيبيني
من أين أتيتِ
وكيف
في عتم الليل
تركتيني
أعاني الوحدة
أخبأ دمعي
ألتحف الصمت
ياحلماً
أفزعه الصبح
انتظري
ابقي جنبي
أسامرك
أحاورك
تعالي
معك يصير العمر
وروداً
والفرح ينابيعاً
تعالي نلغي كل الأحزان
أشتاقك
ماء للصائم
اشتياق الطفل
لحضن دافىء
شوق غريب
يحلم بوطنٍ
آه من هذا العشق
يؤرقني
يغيرني
يجعلني طفلا
يحبو يلعب
يحلم
وما إن يكبر
يسأل مابال العشق
يعبث بحياة الإنسان
وماباله حالي
مظفر جبار الواسطي
العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*